“شيخ محمد” يدعو لتعليق المشاركة السياسية للأكراد لحين إعادة “هيبة” البرلمان العراقي

1 مايو، 2016 10:28 م 164 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

وصف نائب رئيس مجلس النواب العراقي آرام الشيخ محمد، اقتحام المتظاهرين لمقر مجلس النواب العراقي بأنه دليل على الإفلاس في وقت يطالب الجميع بالإصلاحات.

وقال “الشيخ محمد”: “إننا نستنكر ما حدث أمس من اعتداءات وانتهاكات وفوضى أمنية ونؤكد رفضنا أن تتكلم جهة معينة باسم الشعب وتجعل نفسها ناطقاً بلسان الجماهير”.

ودعا نائب رئيس البرلمان العراقي، في مؤتمر صحفي اليوم الأحد، عقب وصوله السليمانية قادما من بغداد، عقب اقتحام المتظاهرين لمقر البرلمان يرافقه النواب آلاء طالباني ورنكين عبد الله ومحمود رضا وريبوار طه، القيادة السياسية الكردية، إلى تعليق مشاركة الكرد في العملية السياسية إلى حين إعادة “الهيبة” للبرلمان، وأضاف: “أنه تم تحريض المتظاهرين من قبل طرف سياسي بهدف الإساءة للبرلمان”.

وتابع: “أن هناك كتلة سياسية معينة تحاول إفراغ البرلمان من الكتل الأخرى، لقد استطاع النواب الأكراد بفضل إتحاد كلمتهم ومواقفهم بالبرلمان العراقي أن ندافع عن حقوق ومطالبهم الأكراد”.

من جانبها، أشارت النائبة عن التحالف الكردستاني في البرلمان العراقي آلاء طالباني، إلى أنه سيكون للنواب الأكراد مواقف أخرى مما حدث أمس.
وقالت “آلاء”: “إن ما حدث في مجلس النواب بعيد جدا عن الديمقراطية وحق تنظيم التظاهرات ، وأن اقتحام أنصار التيار الصدري مقر البرلمان خاطئ وخطير، أن عودتنا إلى بغداد مرهون باجتماعاتنا مع القيادات السياسية في كردستان عقب انتهاء مجلس النواب من عطلته الرسمية”.

يذكر أن كتلة “التحالف الكردستاني” استنكرت اقتحام المتظاهرين من “التيار الصدري” للمنطقة الخضراء ومقر البرلمان، وتعرض النائب الثاني لرئيس مجلس النواب العراقي آرام شيخ محمد لاعتداء بدني ولفظي، وهو ما حدث أيضا مع النائب عن حزب “الفضيلة” عمار طعمة، كما تعرض النواب الكرد لإهانات من المتظاهرين وظلوا محتجزين داخل البرلمان لأكثر من 6 ساعات ووصلوا إلى كردستان بعد ظهر اليوم.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *