صحفية تسرق هاتف وزيرة ثقافة البحرين في المغرب

11 أغسطس، 2014 8:15 م 124 مشاهدة

  201408110507415

رحاب نيوز- ر ن أ- إفى

قامت صحافية بسرقة الهاتف المحمول الذكي الخاص بوزيرة الثقافة البحرينية الشيخة مي بنت محمد إبراهيم آل خليفة، خلال زيارتها للمغرب للمشاركة في فعاليات منتدى أصيلة الثقافي الدولي المقام شمالي البلد العربي.

ووقعت حادثة السرقة يوم الجمعة الماضي خلال حفل افتتاح مكتبة بندر بن سلطان، ولكن لم يتم الكشف عنها سوى اليوم الإثنين من قبل وسائل الإعلام، وتبين أن من قامت بالسرقة هي صحافية كانت بين من يقومون بتغطية الحدث.

ورصدت كاميرات المراقبة بموقع الحدث واقعة السرقة التي قامت بها الصحافية، والتي كانت برفقة والدها الذي يعمل كصحافي أيضاً لتغطية الحدث لصالح وسيلة إعلام محلية.

ولم تستغرق الشرطة سوى وقت قليل لاعتقال اللصة، التي أعادت الهاتف المحمول للوزيرة كما تقدمت باعتذارها لها.

مواضيع ذات صلة



تعليق واحد على “صحفية تسرق هاتف وزيرة ثقافة البحرين في المغرب

  1. شتان بين اخلاق الصحافة اليوم وبين الاربعينات وحتى الستينات التي حولت اكثرية من صحافة وادب الى ابواق السلاطين فدخل الصحافة من هب ودب وكلما اوغل في العهر ترفع اكثر برضاء السلطان عنه وبدات المنافسة الشريفة تتخذ طريقا اخر في قلة الشرف والانحطاط الى الاسفل الذي لاسفل له .
    والامثلة موجودة في كل مكان ولنأخذ الاعلام المصري المرئي والاعلام السوري والعراقي واللبناني ولنراقب كيف ينقلون الخبر الواحد تسمعه من قناة فتقف ضده ثم من قناة اخرى فتقف معه .
    ولنأخذ مثلا : اعلام هذه الدول وقفوا ضد اردوغان وحاربوه لنزاهته وما قدم لتركيا من انجازات لا يستطيعون تقديمها لأوطانهم فلا يكتفون بالتطبيل لمَن لا يستحق التطبيل بل يحاربون الشرفاء سعيا لاسقاط المقارنة مابين معبودهم السيئ وبين الرجل الوطني وان كان لايشكل فارقا بالنسبة لأوطانهم او كان آخر مسؤولا في بلد بعيد عنهم .
    لقد سرقوا الكثير من العقول ووضعوها في الحيرة مابين الخطأ والصواب فليسرقوا جوالات واشياء اخر فهي لا تعتبر جريمة امام هول جرائمهم الخسيسه فقد اصبحت الصحافة في اكثر المشتغلين بها لا اكثر من لمة اشقياء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *