صدق أو لا تصدق: النظام السوري يستثمر أموال الأطفال القاصرین في تمویل حربھا ضد المعارضة السوریة

11 أغسطس، 2014 6:33 م 110 مشاهدة

10597105_746058355459365_659537619_o

" رحاب نيوز "  ر ن ا – إلهام مصطفى

في بيان صادر عن الشبكة السورية لحقوق الإنسان كشف عن شيء كان قد أعلنه النظام فيما قبل ولكن لم يكن محل أهتمام أحد, ومن شأنه أن يكون أحد من طرق إجرامه بحق الشعب السوري ولكن بإسلوب آخر.

حيث جاء في البيان كما حصلت رحاب نيوز على نسخة منه:

في 25 أیار الحالي أعلن القاضي الشرعي الأول في دمشق «محمود المعراوي» أن وزارة العدل التابعة للحكومة السوریة بصدد إصدار قانون «لرعایة أموال القاصرین », بحیث تتحكم الدولة في أموال أكثر من ملیون قاصر ویتیم, مودعة في حسابات بنكیة كذخائر وأوقاف تؤمن لھم معیشة كریمة.

إننا في الشبكة السوریة لحقوق الإنسان نعتبر أن القضاء الرسمي في سوریا قضاء لا شرعي بالنظر إلى عدم استقلالیتھ, واستغلالھ الفاضح من قبل السلطة, للتغطیة على جرائم الاعتقال بسبب الرأي والتعذیب حتى الموت, وأن ھذا لقضاء مجّیر بالكامل لصالح الأجھزة الأمنیة التي تمارس جرائم ضد الإنسانیة وجرائم حرب باستمرار وبشكل موسع.

وبالتالي فإن ھذا القانون محض تغطیة على الاستیلاء على أموال القاصرین والأیتام من قبل النظام السوري, لاستخدامھا في تمویل الحرب على المعارضة المسلحة وحواضنھا الشعبیة وقمع الرأي المعارض, في تمویل حملة قمعیة تشمل جزءاً من ھؤلاء الأطفال أنفسھم, بالنظر إلى توثیق الشبكة السوریة لحقوق الإنسان قیام القوات الحكومیة بقتل مالایقل عن 14852 طفلاً من بینھم 92 طفلاً تحت التعذیب , واعتقال 4500 آخرین .

مواضيع ذات صلة



تعليق واحد على “صدق أو لا تصدق: النظام السوري يستثمر أموال الأطفال القاصرین في تمویل حربھا ضد المعارضة السوریة

  1. سرقة اموال لاتشكل سيئة امالم الاعتداء عليه وتعذيبه وقتله .
    نظام الأسد لا يحمل أي قيمة أخلاقية القاتل الأول هو ، والسارق الأول هو . والمجرد من الأخلاق هو . وبشار المختل لا يستحق الا الازدراء والاستعداد من قبل الجيش الحر لالقاء القبض عليه واخضاعه لدورة التعذيب ثم اعدامه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *