طرد تليفزيون يمني “محسوب على الحوثيين” من مهرجان إعلامي بتونس

28 أبريل، 2017 8:49 م 199 مشاهدة
قائد حركة انصار الله عبدالملك الحوثي عبدالملك الحوثي

رحاب نيوز – ر ن ا

طردت إدارة “المهرجان العربي للإذاعة والتليفزيون” المنعقد في مدينة الحمّامات التونسية وفد تليفزيون يمني “محسوب على الحوثيين” من المهرجان، بحسب ما ذكرت نقابة الصحفيين في تونس الجمعة.

وقالت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين (مستقلة) إن إدارة المهرجان الذي ينظمه “اتحاد إذاعات الدول العربية” أقدمت في 26 نيسان/ابريل 2017 “على طرد شبكة +المسيرة+ الإعلامية اليمنية المحسوبة على الحوثيين ومقرها صنعاء، من الجناح المخصص لها في سوق البرامج التلفزية، بطلب من وزارة الإعلام اليمنية وأطراف خليجية كالسعودية”.

وقال مسئول الإعلام في المهرجان خميس الشايب إن إدارة المهرجان مشغولة حالياً باستقبال الضيوف وإنها ستصدر توضيحا حول الموضوع غدا السبت.

وتستضيف مدينة الحمامات (شمال شرق) من 25 إلى 28 ابريل/نيسان الحالي الدورة الـ18 للمهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون الذي يتضمن تقديم جوائز لابرز الاعمال الاذاعية والتلفزيونية العربية.

وأعربت نقابة الصحفيين التونسيين عن “استنكارها لعملية التمييز والمنع التي تعرضت لها شبكة المسيرة الإعلامية اليمنية”.

وقالت إن ما أقدمت عليه إدارة المهرجان يُعتبر موقفا سياسيا بامتياز يضرب في العمق أهميّة المهرجان بوصفه آلية لدعم حرية الإعلام والتعبير في المنطقة العربيّة ويطعن في استقلالية إدارته.

ونقلت النقابة عن الممثل القانوني للقناة عمار الحمزي قوله ان وفد التلفزيون حصل على “ترخيص بالحضور في سوق البرامج التلفزية وقمنا بحجز فضاء لنا يمتد على ثمانية امتار مربعة للتعريف بالقناة وبخطها التحريري”.

وأضاف إن مسئول العلاقات العامة في المهرجان طلب منه بعد ساعات على انطلاق الحدث، المغادرة، وابلغه ان “الأطراف الخليجية وخاصة السعودية هددوا بسحب تمويلهم للمؤتمر.

ويتبع اتحاد إذاعات الدول العربية لجامعة الدول العربية.

وتقود السعودية تحالفاً عربياً عسكرياً ينفذ منذ آذار/مارس 2015 ضربات جوية مكثفة ضد المتمردين الحوثيين في اليمن.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *