"غانا" تبعد "مونتاري" و"بواتينغ" من التشكلية الأساسية للمنتخب قبل ساعات من لقائهم مع "البرتغال" بسبب..

26 يونيو، 2014 8:19 م 114 مشاهدة

a28650d0-0130-45eb-b545-51e908601b95_16x9_600x338

"رحاب نيوز" ر ن ا – سامي عبدالأله

أعلن الاتحاد الغاني لكرة القدم، اليوم، استبعاد لاعبي شالكه الألماني وميلان الإيطالي كيفن برانس بواتينغ وسولي علي مونتاري عن تشكيلة المنتخب المشاركة في مونديال البرازيل "لأسباب تأديبية" قبل ساعات قليلة من مباراة فريقهما ضد البرتغال اليوم الخيمس.

وأوضح الاتحاد في بيان رسمي أصدره اليوم أن المدرب كويسي ابياه قرر استبعاد بواتنغ لاعب وسط شالكه الألماني، ومونتاري لاعب وسط ميلان الإيطالي لأسباب تأديبية، وتم استبعادهما نهائيا من صفوف المنتخب.

ويبدو أن مونتاري صفع أحد أعضاء اللجنة التنفيذية في الاتحاد الغاني لكرة القدم.

وجاء في البيان "قرر الاتحاد الغاني لكرة القدم استبعاد سولي علي مونتاري نهائيا من صفوف منتخب غانا".

وأضاف "اتخذ القرار بعد الاعتداء البدني على أحد أعضاء اللجنة التنفيذية في الاتحاد المحلي وأحد أعضاء الوفد الإداري السيد كوزيس ارماه يوم الثلاثاء الواقع فيه 24 يونيو خلال أحد الاجتماعات".

وأضاف "لقد سحبت بطاقة الاعتماد الخاصة بمونتاري بمفعول فوري".

في المقابل، يبدو أن بواتينغ شتم المدرب ابياه خلال حصة تدريبية.

وقال بيان الاتحاد الغاني "وافق الاتحاد الغاني لكرة القدم على قرار المدرب كويسي ابياه إبعاد كيفن برينس بواتينغ نهائيا عن صفوف المنتخب الغاني، ويدخل القرار حيز التنفيذ مباشرة".

وأضاف "اتخذ القرار بعد الشتائم والكلام النابي الذي تفوه به بواتينغ تجاه المدرب كويسي ابياه خلال حصة تدريبية في الأسبوع الحالي".

وأضاف "لم يظهر بواتينغ أي أسف عما صدر عنه، وبالتالي كان هذا القرار. لقد تم سحب بطاقة الاعتماد لبواتينغ أيضا بمفعول فوري".

وفي تصريح لموقع صحيفة "بيلد" الألمانية الرياضية قال بواتينغ "نعم، سأرحل، لم أعد جزءا من الفريق".

وشرح ما حصل بقوله "كنت أنا وسولي مونتاري نمزح خلال حصة تدريبية بالقرب من المدرب، فطلب منا الذهاب إلى غرفة الملابس".

وتابع "بعدها توجهت إلى المدرب وسألته عما إذا كان لدي شيء ضدي، فراح يصرخ. لقد شتمني".

وختم "يجب ألا يتصور أحد بأنني شتمت المدرب. سأرحل الآن وأتمنى لزملائي كل التوفيق".

"وكالات"

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *