في ذكرى إعلان وثيقة الاستقلال.. مئات الفلسطينيين يتظاهرون في غزة

15 نوفمبر، 2016 5:23 م 91 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

في الذكرى السنوية 28 لإعلان وثيقة الاستقلال الفلسطينية ، تظاهر مئات الفلسطينيين في مدينة غزة الثلاثاء للمطالبة بتحرك دولي لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وجرت التظاهرة بدعوة من الجبهة الديمقراطية اليسارية لتحرير فلسطين قبالة المقر الرئيسي للأمم المتحدة ورفع المشاركون فيها الأعلام الفلسطينية ولافتات تطالب بتجسيد دولة فلسطين وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وقال عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية طلال أبو ظريفة إن على المجتمع الدولي العمل الجاد لإحقاق حقوق الشعب الفلسطيني بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية على الحدود المحتلة عام 1967.

وحث أبو ظريفة على إنهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي المستمر منذ منتصف عام 2007 والاتفاق على استراتيجية فلسطينية موحدة في مواجهة إسرائيل.

وبشكل متزامن نظم صحفيون فلسطينيون في غزة فعالية لرفع العلم الفلسطيني قبالة مقر الهيئة الرسمية للإذاعة والتلفزيون إحياء لذكرى إعلان وثيقة الاستقلال الفلسطينية.

وأكدت حكومة الوفاق الفلسطينية أن إحياء ذكرى إعلان وثيقة الاستقلال “رمز وطني يجدد الشعب الفلسطيني وقيادته من خلالها العهد على مواصلة الكفاح والنضال لتجسيد الحلم الفلسطيني بكنس الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة”.

وقال المتحدث باسم الحكومة يوسف المحمود في بيان صحفي إن “الذكرى تحل علينا في أوج هذه المرحلة الصعبة من تاريخ القضية الفلسطينية، والتي تتطلب حشد كافة الجهود أمام تهديدات الاحتلال المتصاعدة وخطورة خطواته وسياساته السوداء”.

ودعا المحمود إلى إنهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي واستعادة الوحدة الوطنية لضمان مواجهة مخططات الاحتلال الإسرائيلي وضمان الوصول إلى لحظة تجسيد حلم الاستقلال.

كما دعا أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات في بيان صحفي له بالمناسبة، إلى ضرورة التحرك الدولي لتجسيد دولة فلسطين على الأرض وإعادتها إلى خاطرة الجغرافيا.

وقال عريقات إن ذكرى إعلان وثيقة الاستقلال الفلسطينية “تضوي على استحقاقات سياسية وأخلاقية دولية في ترجمة هذا الإعلان إلى واقع ملموس من خلال تجسيد دولة فلسطين على الأرض، وعاصمتها القدس الشرقية على حدود عام 1967″.

وأضاف أن “هذا الإعلان التاريخي هيأ لإنجازات جديدة ومتراكمة نحو إحقاق حقوق شعبنا المشروعة رغم محاولات دولة الاحتلال الحثيثة للقضاء على الهوية والوجود الفلسطيني بخروقاتها المتواصلة للقانون الدولي، وسن التشريعات والقوانين العنصرية المنافية للشرعية الدولية”.

يذكر أن الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات كان أعلن وثيقة الاستقلال الفلسطينية في اجتماع للمجلس الوطني الفلسطيني انعقد في الجزائر عام 1988، مستندة لقرار الأمم المتحدة الخاص بتقسيم فلسطين إلى دولتين.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *