قائد الجيش الليبي: نحارب الإرهاب نيابة عن العالم رغم حظر التسليح

18 مايو، 2016 10:36 ص 147 مشاهدة
خليفة حفتر

رحاب نيوز – ر ن ا

قال القائد العام للجيش الليبي الفريق أول ركن “خليفة حفتر”، إن الإرهاب مشكلة دولية والجيش الليبي يحارب نيابة عن العالم في ظل الحظر الظالم المفروض على تسليحه.

وأضاف في حديث لـ”قناة ليبيا الحدث” الليلة الماضية قائلاً : “أؤمن بثورة 17 فبراير على نظام القذافي، مشاركتي في الثورة على القذافي جاءت من منطلق مبادئنا..وشاركنا بمهمة إزاحة القذافي عن الحكم، لكنني غير راض عن ما حصل فيها”.

وشكك حفتر في جدية القوى الكبرى في محاربة الإرهاب، محذرا من تمدده إلى دول العالم من ليبيا في حال لم يقدم المساعدة للجيش الليبي، معتبراً أن موقف أوروبا من خطورة تنظيم “داعش” الإرهابي في ليبيا مؤسس على تصور خاطئ لأنه يقلل من خطره، مؤكداً أن الإرهاب أسرع من الضوء، مدللاً على ذلك بالحوادث التي نفذها عناصر من “داعش” في باريس ودول أوروبية.

وتساءل القائد العام للجيش :”لماذا لم يع العالم احتمال تمدد تنظيم داعش إليه؟، وكيف لا تعي أوروبا خطورة داعش”، وبرر رفضه لمقابلة المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر بأنه لا يوجد لديه وقت يضيعه.. معتبرًا أن أفق حل الأزمة هو إنهاء التجمعات الإرهابية من ليبيا لكي تكون هناك فرصة للأمن والاستقرار وليس لدينا طموح آخر الآن – بحسب تعبيره – .

وتابع حفتر :”إذا تمكن العالم من الاتفاق على رفع الحظر سنواصل إجلاء هذه المجموعات وإذا لم يقرروا سنسرع الخطى بإمكانياتنا وبقدرات وثقة المقاتلين في أنفسهم”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *