كاتب بريطاني: ليس من الممكن تدمير “داعش” والإطاحة بالأسد معا

29 نوفمبر، 2015 8:23 ص 121 مشاهدة

رحاب نيوز ـ ر ن ا

أكد الكاتب البريطاني سيمون هيفر حتمية أن تزيد بلاده من جهودها لمكافحة التطرف.

وأضاف في مقال نشرته صحيفة “التليجرف” أنه من المفيد أيضا في هذا الصدد تشديد حراسة الحدود البريطانية وتطوير برنامج لترحيل الأجانب ممن يستهدفون تقويض حياة الشعب والحكومة ونمط المعيشة، فضلا عن الضربات الجوية على تنظيم “داعش” الارهابي في سوريا.

واستبعد هيفر إمكانية تحقيق ما وصفه بـ”الحلم اليوتوبي” الخاص بتدمير تنظيم “داعش” والإطاحة بنظام الأسد في نفس الوقت ورأى أن الروس لن يوافقوا على تحقيقه بأية حال من الأحوال، لا سيما بعد أن بات هؤلاء الروس ممثلين رئيسيين في تلك الدراما بفضل ضعف الدبلوماسية البريطانية.

وحذر الكاتب من أن الدواعش يرون في الحضارة الغربية بالكامل عدوًا لهم ، مؤكدا أن هجمات باريس لم تكن الأخيرة من نوعها، وقال في ختام مقاله ” نحن نعرف أين عدونا، وقد يكون قرار (ضربه) صعبا، ولكن إذا ما قررنا الإقدام عليه فلنفعل ذلك كما يجب لحل التعقيدات على وجه السرعة”.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *