كندا توافق على شن غارات ضد “داعش” في العراق والولايات المتحدة ترحب بالقرار

8 أكتوبر، 2014 10:54 ص 209 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن أ

وافق النواب الكنديون رسمياً  على مشاركة بلادهم عسكرياً، لمدة ستة اشهر، في التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة الاسلامية” المتطرف في العراق، و رحبت الولايات المتحدة بهذا القرار.
واكد  رئيس الوزراء الكندى أن مشاركة بلاده في العملية العسكرية التي تقودها الولايات المتحدة في العراق لا تتضمن إرسال اي جنود مقاتلين الى الارض.
وتعتزم كندا المشاركة في العملية بست مقاتلات اف-18 كحد اقصى، تؤازرها طائرة للامداد بالوقود اثناء التحليق وطائرتي استطلاع وطائرة لنقل الجنود. وبحسب رئاسة الوزراء فإن هذه المساهمة تتطلب مشاركة 600 جندي كندي.
كما مدد البرلمان لستة اشهر اضافية قرار نشر عدد لا يتجاوز الـ69 مستشارًا عسكرياً لتقديم المشورة للقوات الامنية التي تقاتل تنظيم “داعش” في الجزء الشمالي من العراق. ويحظى التدخل العسكري الكندي في العراق بدعم 64 في المئة من الكنديين فيما يرفضها 36 في المئة، وفقاً لاستطلاع للراي نشرته مؤخراً صحيفة “غلوب اند ميل”.
وكانت كندا قد قدمت 28 مليون دولار  من المساعدات الانسانية للمدنيين المنكوبين في المناطق التي سيطر عليها مقاتلو “داعش” في العراق وسورية. كما انفقت كندا 15 مليون دولار على تزويد الجيش العراقي والمقاتلين الاكراد بالمعدات العسكرية الدفاعية.
وبإعلان كندا المشاركة بالعمليات العسكرية الجوية في العراق، يصبح عدد الدول المشتركة في هذه العمليات الجوية القتالية ضد التنظيم في العراق ثمانية وهي الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والدنمارك وبلجيكا واستراليا وهولندا.
فيما يضم الحلف 5 دول عربية مساهمة في توجيه الضربات إلى “داعش” في سورية إلى جانب الولايات المتحدة، هي الإمارات والسعودية والأردن وقطر والبحرين.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *