كيف يمكن تحفيز البكتيريا النافعة في الجسم؟

3 يوليو، 2017 12:38 م 113 مشاهدة

رحاب نيوز- ر ن  ا

يحتوى جسم الإنسان على ملايين من أنواع البكتيريا التى يشكل البعض منها النفع للجسم فى منع العديد من الأمراض أبرزها، هضم الألياف من الأطعمة التى تعمل على منع زيادة الوزن وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، كما تساعد على خفض الإصابة بمرض السكرى، وتحسين صحة الدماغ.

وتعرف البكتيريا النافعة باسم الميكروبيوم داخل الأمعاء، ويمكن الاستفادة وتحسين تلك البكتيريا من خلال ما يلى:

1- تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة:

على وجه الخصوص، البقوليات والفاصوليا والفواكه تحتوى على الكثير من الألياف.

2-تناول الأطعمة المخمرة:

مثل الزبادى ومخلل الملفوف تحتوى جميعها على بكتيريا صحية، التى تقلل من كمية الأنواع المسببة للأمراض فى القناة الهضمية.

3- الحد من تناول المحليات الاصناعية

أظهرت بعض الأدلة أن المحليات الاصطناعية مثل الأسبارتام تسبب زيادة نسبة السكر فى الدم عن طريق تحفيز نمو البكتيريا غير الصحية مثل البكتيريا المعوية فى الأمعاء الدقيقة.

4- تناول الشوفان والموز والتفاح

مثل البريبايوتكس وهو نوع من الألياف التى تحفز نمو البكتيريا السليمة، وتشمل الأطعمة الغنية به الخرشوف والموز والشوفان والتفاح.

5- الرضاعة الطبيعية لمدة ستة أشهر على الأقل

الرضاعة الطبيعية مهمة جدا لتطوير ميكروبيوم الأمعاء لدى الأطفال.

6- تناول الحبوب الكاملة

تحتوى الحبوب الكاملة على الكثير من الألياف والكربوهيدرات المفيدة مثل بيتا جلوكان، والتى يتم هضمها بواسطة بكتيريا الأمعاء للاستفادة من الوزن، وتقليل خطر الإصابة بالسرطان، والسكرى.

 

7- اتباع نظام غذائى نباتى:

قد تساعد الحمية النباتية على تقليل مستويات البكتيريا المسببة للأمراض مثل القولونية، وكذلك الالتهاب والكولسترول.

 

8- تناول الأطعمة الغنية بالبوليفينول:

البوليفينول هى المركبات النباتية الموجودة فى الشاى الأخضر، والشوكولاتة الداكنة، وزيت الزيتون والحبوب الكاملة، تعمل على تحفيز نمو البكتيريا الصحية.

 

9- تناول مكملات البروبيوتيك:

 

البروبيوتيك هى البكتيريا الحية التى يمكن أن تساعد فى استعادة أمعاء حالتها الصحية.

 

10- تناول المضادات الحيوية فقط عند الضرورة:

 

المضادات الحيوية تقتل العديد من البكتيريا السيئة والجيدة فى ميكروبيوم الأمعاء، وربما تسهم فى زيادة الوزن ومقاومة المضادات الحيوية.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *