للمرة الثانية خطف لبناني على أيدى مسلحين بعرسال

14 سبتمبر، 2014 9:32 ص 83 مشاهدة

3ersel-main1

رحاب نيوز- ر ن أ- أ ف ب

خطف مسلحون فجر السبت أحد المقيمين في بلدة عرسال في شرق لبنان على الحدود مع سوريا، في حادث هو الثاني من نوعه منذ وقوع مواجهات الشهر الماضي في البلدة بين الجيش اللبناني ومسلحين قدموا من سوريا، بحسب مصدر أمني ومسؤول محلي.

وكانت البلدة  قد شهدت في مطلع أغسطس مواجهة دامية بين الجيش ومسلحين ذكرت تقارير أمنية أنهم مزيج من «الدولة الإسلامية» و «جبهة النصرة» وكتائب مقاتلة أخرى، انتهت بانسحاب المسلحين إلى جرود عرسال ومنطقة القلمون السورية المحاذية لها.

وكان مسلحون خطفوا في 28 أغسطس اللبناني كايد غدادة من عرسال وأعادوه جثة إلى ذويه في الخامس من سبتمبر، بعد اتهامه بالتعاون مع حزب الله الذي يشارك في القتال إلى جانب قوات النظام السوري.

و أفاد مصدر أمني لبناني وكالة فرانس برس أن «مسلحين خطفوا فجر اليوم أحمد الحجيري من عرسال، واقتادوه إلى الجرود»، مضيفا أن السبب يعود إلى «اعتبار المسلحين أن الحجيري يخالف سياساتهم»

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *