ليلة تحول فيها الفرح إلى عزاء..والسبب؟!

13 أغسطس، 2016 1:06 م 393 مشاهدة

رحاب نيوز- ر ن ا

تعرضت قرية الوسطاني التابعة لمركز كفر سعد بدمياط المصرية، لأجواء حزينة بعد أن كان مفرحة في ذات الليلة، حيث توفى شاب من أبناء القرية في حادث سير في الساعات الأولى من صباح أمس الجمعة، والذي كان يستعد لحفل زفافه في ذات اليوم قبل أن يلقى مصرعة.

وجرى نقل العريس وائل الشبراوي البالغ من العمر 23 عاما عن طريق الإسعاف إلى مستشفى كفر سعد المركزي، بعد أن صدمته سيارة على الطريق الذي يربط بين الوسطاني وقرية أبو راشد، لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة فور وصوله إلى هناك.

المثير للدهشة والغرابة أن أسرة الشاب المتوفي كانت تستعد للاحتفال بزفافه مساء الجمعة وافترشت الكراسي وعلقت الزينة أمام منزله في ليلة “الحنة” قبل أن تتحول المقاعد ذاتها لتلقي العزاء فيه.

الشاب الفقيد

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *