رئيس وزراء بريطانيا تطالب البرلمان بإجراءات أكثر صرامة بشأن وقائع التحرش بين نوابه

30 أكتوبر، 2017 5:25 م 100 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

حثت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي البرلمان على اتخاذ إجراءات أكثر صرامة للتحقيق فيما يتردد حول وقائع تحرش جنسي، في ظل قائمة متزايدة من الادعاءات ضد نواب البرلمان.

وقالت ماي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مساء أمس الاحد: “إن السلوك الجنسي غير المرغوب فيه، غير مقبول في مختلف مناحي الحياة، ويجب القضاء عليه”.

وأرسلت ماي نسخة من رسالتها إلى جون بيركو رئيس مجلس العموم، قائلة إن هناك حاليا ميثاق سلوك طوعي لنواب البرلمان، “لا يتناسب مع الغرض المنشود منه”.

ويأتي تدخل ماي في ظل ما يتردد حول تقارير متزايدة بشأن وقائع تحرش جنسي قديمة وحديثة، من جانب نواب في البرلمان وشخصيات قوية في وظائف أخرى، من بينهم منتجون وصحفيون في هيئة الإذاعة البريطانية (بي. بي. سي)، في أعقاب عشرات الادعاءات بشأن وقائع اغتصاب وغيرها من الاعتداءات الجنسية ضد منتج هوليوود الشهير هارفي وينستين.

من جانبها، ذكرت صحيفة “تايمز″ إنها اطلعت على قائمة ادعاءات ضد حوالي 40 من نواب البرلمان التابعين لحزب المحافظين الذي تتزعمه ماي، ومن بينهم العديد من وزراء الحكومة الذين اتهموا بـ “القيام بمحاولات جنسية غير مرغوب فيها، أو تصرفوا بشكل غير مناسب تجاه الزملاء والموظفين المبتدئين”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *