وعزز ريال مدريد رقمه القياسي في دوري أبطال أوروبا بإحرازه لقبه الحادي عشر في مايو الماضي حين تغلب على مواطنه أتلتيكو مدريد بركلات الترجيح بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي.

وأحرز إشبيلية بدوره لقبه الثالث على التوالي في يوروبا ليغ وكان على حساب ليفربول الإنجليزي 3-1، رافعا عدد ألقابه في المسابقة إلى خمسة.

والتقى ريال مدريد وإشبيلية في النسخة قبل الماضية من السوبر الأوروبية وكان الفوز فيها من نصيب الأول 2-صفر.

ويخوض إشبيلية اختبارين آخرين مع برشلونة القطب الآخر لإسبانيا في 14 و17 الجاري في السوبر الإسبانية.

ويغيب المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لعدم تعافيه تماما من إصابة في الركبة اليسرى تعرض لها في نهائي كأس أوروبا الشهر الماضي التي توج فيها منتخب بلاده على حساب فرنسا المضيفة كما يغيب زميله بيبي عن دفاع ريال، وأيضا المهاجم الويلزي جاريث بايل.

ويعود في المقابل المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة بعد تعافيه من الإصابة، وسيكون بإمكانه قيادة خط الهجوم إلى جانب ألفارو موراتا الذي استعاده النادي الإسباني من يوفنتوس الإيطالي.