مجزرة جديدة في إدلب يرتكبها قوات النظام السوري

28 مارس، 2015 8:21 م 413 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن  ا

أعلنت الهيئة العامة للثورة السورية أن قوات الأسد ارتكبت في إدلب مجزرة في فرع الأمن العسكري بمدينة إدلب قبل انسحابها منه تحت ضربات الثوار.

وأكدت مصادر من الثوار، أن ميليشيات الأسد أعدمت 15 مدنياً بينهم امرأة، داخل مبنى الفرع، والواقع في المربع الأمني لميليشيات الأسد، وذلك قبل أن يفروا تحت زخم نيران الثوار.

وأشار المصدر إلى أن الثوار تمكنوا من تحرير 6 من المحتجزين داخل الفرع، وأنهم اكتشفوا المجزرة أثناء تمشيطهم للمبنى، في حين أكد المصدر تحرير 60 مدنياً من فرع الأمن السياسي، بينما استشهد 4 مدنيين، بالإضافة لتحرير كافة المحتجزين في مبنى أمن الدولة.

وكان الثوار حرروا السجن المركزي بالقرب من دوار “سبع بحرات” في المدينة منذ يومين، وحرروا المعتقلين فيه، ليكتشفوا معتقلاً آخر مؤلفاً من بناء مدرسة، حيث حولته ميليشيات الأسد إلى معتقل لمدنيي المدينة وريفها.

والجدير بالذكر أن الثوار أعلنوا اليوم تحرير مدينة إدلب بشكل كامل، وطرد قوات الأسد، والميليشيات الشيعية، وحرروا مئات المعتقلين، والمدنيين المحاصرين منذ أكثر من 3 أعوام.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *