مراسلة شبكة “سي إن إن” تعتدى على2 من طاقم السفارة الأمريكية “بالعض” بالعراق

8 أغسطس، 2014 6:21 ص 133 مشاهدة

239957_0

رحاب نيوز- ر ن أ

اعتدت الصحفية أروى دامون مراسلة "سي إن إن" بالعراق على طاقم طبي يعمل في السفارة الأمريكية في بغداد بالعضّ، وهي في حالة سكر تصرخ أنها صحفية مرموقة.

وأكدت مصادر أنه لم يُعرف الأسباب التي دفعت «أروى» للقيام بهذا التصرف الغريب، وما الذي استفزها لتعضّ طبيبين حين وقع نظرها عليهما أثناء جولة كانت تقوم بها في السفارة، وهي في هذه الحالة.

من جانبهما لم يكتفِ الطبيبان بتحميل مسؤولية ما حدث لأروى دامون فقط، بل وحمّلا للمسؤولين عنها جانبا، لعلمهما بأن سلوكها مشين حتى وهي في حالتها الطبيعية، بينما طالب أحد ضحايا الإعلامية بتعويض قدره مليون دولار حسبما أفادت صحيفة "المصرى اليوم"

وبعد أن عادت الصحفية الأمريكية إلى رشدها كتبت رسالة اعتذار للطبيبين، وعللت سلوكها بأنها تعرّضت لضغط عمل شديد في ذلك اليوم، وأنه لم يكن لديها وقت يسمح لها بتناول أي طعام، لذلك فقدت قدرتها على التحكم بكمية الكحول الذي شربته.

وأضافت: «أتذكر الواقعة جزئيا، ومع ذلك فإنني أشعر بالخجل مما قمت به، كما أعلن استعدادي لنيل أي عقاب بسبب سلوكي المعيب».

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *