مسؤولون أميركيون: تسريبات جديدة لوثائق “وكالة الأمن القومي”

6 أغسطس، 2014 4:16 م 114 مشاهدة

لفت تقرير إخباري الى أن الحكومة الفيدرالية في الولايات المتحدة تعتقد أن هناك مسرّب جديد غير العميل السابق لدى "وكالة الأمن القومي" إدوارد سنون، معتقدةً بأنه يعمل حالياً على تسريب وثائق الوكالة.

ويرى المسؤولون أن أحدث التسريبات لوثائق تتعلق بالأمن القومي نشرها "إنترسيبت"، وهو موقع إخباري أطلقه جلين جرينوالد الذي نشر تسريبات سابقة لسنودن، وهذا يعد أحد البراهين على صحة شكوكهم.

وتركز المقال الذي تم نشره عبر موقع "إنترسيبت" على النمو في قواعد بيانات الحكومة الأميركية من أسماء الإرهابيين المعروفين أو المشتبه بهم خلال إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما. ويستشهد المقال بوثائق أعدها "المركز الوطني لمكافحة الإرهاب" بتاريخ أغسطس / آب من عام 2013 الماضي، أي بعد أن لجأ سنودن إلى روسيا لتجنب اتهامات جنائية في الولايات المتحدة.

يذكر أيضاً أن غرينوالد كان قد أشار في تغريدة له في شهر يوليو / تموز الماضي إلى وجود مسرب آخر غير سنودن يملك وثائق مهمة تعود لـ "وكالة الأمن القومي" الأميركية، وذلك بعد ظهور تسريبات جديدة تتعلق بالوكالة في صحيفتين ألمانيتين.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *