مسئول أمريكي: واشنطن تراقب تجربة “قيام-1” الإيرانية

8 مارس، 2016 6:29 م 159 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

في حال صحت التقارير التي تحدثت عن الثلاثاء عن إطلاق الحرس الثوري الإيراني صواريخ باليستية ، أكد مسئول أمريكي على عزم الولايات المتحدة إحالة التجربة الصاروخية الجديدة لإيران إلى مجلس الأمن الدولي.

ونقلت وكالة “رويترز” عن المسئول، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، قوله إذا “تأكدت (التجارب) فإننا ننوي طرح الأمر في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة..”، حيث ستضغط واشنطن “من أجل رد مناسب”.

وكان المسئول يعلق على تقرير للتليفزيون الإيراني بشأن اختبار الحرس الثوري إطلاق عدد من الصواريخ الباليستية من منصات إطلاق في مناطق متفرقة من البلاد، في إطار حرب طهران الدعائية.

وأظهر تقرير التليفزيون التابع للسلطات الإيرانية صاروخا ينطلق من منصة محصنة تحت الأرض أثناء الليل، وقال المذيع إنه صاروخ متوسط المدى من طراز “قيام-1″ وأن الاختبار أجري في الساعات الأولى من الثلاثاء.

ولا تنتهك التجربة الاتفاق النووي المبرم بين إيران والدول الكبرى، ولكنها تعد خرقا لقرار مجلس الأمن رقم 2231، الذي بدأ العمل به في يناير الماضي و”يدعو” طهران لعدم العمل على صواريخ “مصممة” لحمل رؤوس نووية.

وفي أكتوبر الماضي، أكدت الأمم المتحدة أن إيران انتهكت باختبارها إطلاق صاروخ “عماد” متوسط المدى، القرار رقم 1929 الذي انتهى العمل به بعد دخول الاتفاق النووي حيز التنفيذ في يناير 2016.

كما دفعت تجربة صاروخ “عماد” الباليستي إلى فرض الولايات المتحدة عقوبات على شركات وأفراد لصلتهم ببرنامج طهران الصاروخي، وذلك بعد رفع عقوبات أخرى على خلفية برنامج طهران النووي.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *