مستوصف كوباني الخيري .. بادرة لافتة لتقديم الرعاية الطبية والصحية للمحتاجين

29 مارس، 2014 11:50 م 258 مشاهدة

10149313_674925519239316_2098367904_n

رحاب نيوز – كوباني – عقيل كوباني 

أفتتح مستوصف كوباني الخيري بدعم من الهيئة العالمية لأطباء عبر القارات ,وذلك بهدف تقديم الخدمات الصحية والطبية اللازمة للأهالي ,وخاصة في ظل الظروف الإجتماعية والإقتصادية والصحية المتردية التي تمر بها المنطقة كغيرها من المناطق السورية الأخرى ويضم المستوصف الذي يقع جانب المخبز الآلي ,العديد من العيادات والكوادر التمريضية والطبية المتخصصة في الأمراض الداخلية والنسائية والأطفال والأذن وأنف وحنجرة والطب العام, إضافة إلى بعض الأجهزة والمعدات الخاصة بتخطيط القلب وتحليل الدم .

وقال الصيدلاني محمود مسلم الإداري في المستوصف: إن الكادر الصحي والتمريضي يتألف من /11/ طبيباً و 3 ممرضين وصيدلي مشيرأ إلى أن المستوصف يستقبل كافة المراجعين ضمن الإختصاصات المتوفرة طيلة أيام الأسبوع من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الثالثة بعد الظهرماعدا يوم الجمعة وأضاف "مسلم" أن المستوصف خيري بإمتياز ,ويقدم خدماته من معاينة وأدوية مجاناً للمواطنين مشيرأ إلى أن عدد المراجعين المستفيدين من خدماته منذ إفتتاحه في/ 8 /شباط من العام الجاري وحتى/ 23 / آذار وصل إلى /2600 / .

لافتاً إلى نقص الأدوية وعدم توفرها في السوق من جهة ,وإرتفاع أسعارها من جهة أخرى, مما يشكل عبئاً كبيرأ,وخاصة في ظل الإقبال الكبيرللمراجعين والمحتاجين على المستوصف وتعدد حالاتهم المرضية والإسعافية وأوضح أن المستوصف بصدد إقامة مخبر للتحاليل الطبية وجلب جهاز تصوير شعاعي وجهاز أرزاز أوكسجين لحالات الربو الإسعافية متمنياً من كافة المؤسسات والهيئات الأهلية والصحية والطبية والمدنية والخيرية دعم المستوصف وفق الإمكانيات المتاحة ,وبما يساهم في تلبية متطلبات المواطنين وتقديم الخدمات الصحية والطبية المطلوبة لهم . 

وحول علاقة المستوصف بالمؤسسات والمراكز الصحية والطبية الأخرى في كوباني بين "مسلم" إلى أن هناك تعاون وتنسيق مع كافة الجهات المعنية ,وخاصة في مجال تبادل الأدوية والخبرات حسب الحالات المرضية والحاجة والإمكانيات المتوفرة .

يذكر أن منظمة أطباء عبر القارات والتي أسسها مجموعة من الأطباء والصيادلة والفنيين والممرضين والإداريين والإعلاميين العاملين في الحقل الصحي في بدايات عام 1424 هـ – 2003م  هي هيئة طبية إنسانية عالمية تقدم الرعاية الطبية عالية الجودة إلى المرضى والشعوب المتضررة من الكوارث والأزمات بغض النظر عن العرق أو الدين أو البلد وأنضمت المنظمة إلى رابطة العالم الاسلامي بعد ذلك بسنوات قليلة, لتعمل في مجال العمل الخيري الطبي في بعض الدول الفقيرة.

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *