مصادر: تركيا تضع شروطا لمشاركة التحالف في الحرب ضد “داعش”

11 أكتوبر، 2014 1:24 ص 131 مشاهدة

رحاب نيوز – رن  ا – سحر مصطفى

ذكرت مصادر لم يتم التأكد من صحة معلوماتها، أن أنقرة رفضت السماح لطائرات التحالف باستخدام مجالها الجوي لضرب “تنظيم الدولة الإسلامية المعروفة إعلاميا بـ “داعش”.

جاء ذلك بعدما أعلنت واشنطن أنها سترسل وفدا عسكريا أمريكيا إلى تركيا لبحث سبل مكافحة تمدد التنظيم.

كما ذكرت مصادر إعلامية أن القيادة التركية لم تسمح لطائرات التحالف بالطيران عبر مجالها الجوي لضرب مواقع بـ “داعش” شمال “كوباني” المعروفة باسم “عين العرب” أيضا.

ونقلت “وكالة الأنباء الألمانية – (د ب أ)” عن صحيفة “العرب اللندنية” الصادرة اليوم الجمعة (العاشر من تشرين الأول/ أكتوبر 2014) قولها أنها علمت أن تركيا مترددة حتى الآن في السماح لطائرات التحالف باستعمال أراضيها.

وفيما لم يصدر تعليق رسمي تركي على هذه الأنباء، كرر رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو الجمعة أن بلاده تعارض تنظيم “داعش” ونظام الرئيس السوري بشار الأسد على حد سواء.

وكانت القيادة التركية قد رفضت في البداية إبراز موقفها من الحرب على “داعش” بغية الحفاظ على أرواح رهائنها لدى التنظيم المتشدد، لكن وبعد أن تم إطلاق سراح الرهائن أعلنت تركيا استعدادها للمشاركة في التحالف كما حصلت حكومة أحمد داود أوغلو على تفويض من البرلمان.

بيد أن أنقرة وضعت شروطا للمشاركة في التحالف ضد “داعش” منها المطالبة بتشكيل منطقة عازلة داخل الأراضي السورية، كما جاء على لسان أكثر من شخصية تركية بينهم الرئيس رجب طيب أردوغان.

كما اعتبر وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” أمس الخميس أنه “من غير الواقعي” التفكير بأن تشن تركيا لوحدها تدخلا عسكريا بريا ضد التنظيم.

في غضون ذلك دعا مبعوث “الأمم المتحدة” لسوريا ستفان دي ميستورا تركيا الجمعة إلى السماح للمتطوعين بعبور الحدود مع سوريا لمنع مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية” من ارتكاب مذبحة في مدينة “كوباني”.

 وقال دي ميستورا في مؤتمر صحفي بجنيف “يجب أن يبذل الجميع ما بوسعهم لمنع هذا. أتمنى ألا نرى أناسا يذبحون.”



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *