مصرع 232 أمس بينهم 60 مواطناً في قصف جوي في عدد من المدن السورية

17 سبتمبر، 2014 1:17 م 82 مشاهدة

قصف

رحاب نيوز – رن ا 

في يوم شديد الدموية لقى ما يقرب من 232 مصرعهم جراء قصف جوي  واشتباكات في عدد من المدن السورية.

فقد أفاد المرصد السوري باستشهاد 32 مواطناً في محافظة حمص بينهم 10 مقاتلين من الكتائب الإسلامية أحدهم قائد لواء إسلامي استشهدوا بقصف للطيران الحربي على مناطق مدينة تلبيسة، واشتباكات مع قوات النظام في ريف حمص، وذلك إضافة إلى استشهاد 20 مواطناً بينهم سيدة واثنين من أطفالها إضافة لسيدة أخرى وخمسة من أطفالها استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة تلبيسة، ورجل من مدينة “تدمر” استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، وطفل استشهد جراء قصف لقوات النظام على أماكن في منطقة “غرناطة”.

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 31 مواطناً بينهم 7 مقاتلين من الكتائب الإسلامية خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية والدخانية، إضافة إلى استشهاد 12 مواطناً بينهم طفل ومواطنة جراء غارتين للطيران الحربي على مدينة حمورية، و3 رجال استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، و6 مواطنين بينهم طفل استشهدوا متأثرين بإصابتهم جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما.

وأشار المرصد أيضاً إلى استشهاد 22 مواطناً من محافظة حلب بينهم 6 مقاتلين من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في مدينة حلب وأطرافها وريفها، و8 مواطنين بينهم 4 مواطنات ورجل وابنه استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على قرية باتبو في ريف حلب الغربي.

وفي محافظة حماه استشهد نحو 13 مواطناً بينهم 9 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماه.

كما استشهد في محافظة الحسكة 10 مقاتلين ومسلحين من حي “غويران” خلال قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الحي.

وفي محافظة الرقة استشهد 7 مواطنين جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة الرقة وأطرافها، وبينما عثر على جثة رجل مقتولاً بطلق ناري وعلى جسده آثار تعذيب.

وفي محافظة دمشق استشهد 6 مواطنين بينهم 4 مقاتلين من الكتائب الإسلامية خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في حي “جوبر” ومنطقة “الزاهرة القديمة”، ومواطنان اثنان أحدهما طفل استشهدا جراء سقوط قذائف أطلقها اتحاد إسلامي على مناطق وسط العاصمة.

وفي محافظة إدلب استشهد 4 مواطنين وبينما استشهد رجل من محافظة دير الزور من بلدة البوكمال تحت التعذيب في سجون قوات النظام، بعد اعتقاله منذ نحو 8 أشهر.

هذا إلى جانب كارثة لقاح الحصبة الفاسد حيث فارق 16 طفل الحياة بعد تلقيحهم بلقاح مضاد للحصبة في مناطق جرجناز وسنجار وشيخ بركة وأم مويلات وصراع بريف إدلب.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *