“مضايا” تقوم بمشاريع زراعية صغيرة لمواجهة الحصار

9 أبريل، 2016 10:42 م 95 مشاهدة

رحاب نيوز ـ أحمد علو

سعت منظمة إغاثية لدعم بلدتي مضايا وبقين الخاضعتين لحصار مشترك من قبل حزب الله وقوات النظام بريف دمشق، ببذار تم إدخاله للبلدة، لزراعته وسدّ جزء من حاجة السكان هناك ذاتياً، ولكسر الحصار المفروض على البلدتين من الداخل.
وتبرعت المنظمة بثمن 7 كيلو غرامات من بذار الباذنجان والطماطم لتجمع (عمّرها)، وبدورهم زرع ناشطو التجمع البذار داخل بيوت بلاستيكية وأقفاص، واعتنوا بها ليحصلوا في النهاية على 3 آلاف شتلة من كلا نوعي الخضار.
وتهدف هذه العملية إلى توزيع الشتائل على المدنيين داخل البلدتين المحاصرتين، ليستفيد كافة المحاصرين من المشروع بعد حرمانهم من الخضار لأكثر من 10 أشهر، حيث سيتم توزيع 10 شتلات جاهزة للزرع على كل منزل يوجد فيه حديقة في أقرب وقت ممكن.
وبالنسبة للأهالي الذين لا يملكون حدائق في منازلهم، تم توفير العديد من البيوت البلاستيكية المصغرة، ليتم وضع الشتائل فيها لمن لا يملك حديقة في منزله أو مكان مخصص للزراعة.
ويأتي هذا المشروع بعد فقدان الأمل من المنظمات الدولية والمحلية بفك الحصار عن البلدتين اللتين عانتا من الحصار المحكم من كافة المحاور، إضافة إلى تطويق المنطقة بالألغام والقناصات من قبل عناصر النظام وميليشيا حزب الله اللبناني، وبعد وفاة أكثر من 90 مدنياً محاصراً جلّهم من الأطفال بسبب أمراض الجوع وسوء التغذية.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *