مفتي العراق : ثورتنا لا علاقة لها بـ “داعش” لكن قتالهم يعني تسليم الدولة لإيران

25 ديسمبر، 2014 10:30 ص 58 مشاهدة

 

LTJD

رحاب نيوز – ر ن ا

انتقد المفتي العراقي الشيخ رافع الرفاعي الترحيب العربي بحكومة حيدر العبادي، مؤكداً أنه مازال على خطى نوري المالكي وأن الحاكم الفعلي الآن للبلاد هو قاسم سليماني قائد الحرس الثوري الإيراني وليس العراقيين.

وحول الاتهام الموجه لثوار العراق بالاصطفاف خلف تنظيم “داعش”  قال المفتي في حوار لصحيفة “زمان الوصل” : “هذا ليس صحيحا على الإطلاق، ثورة أبناء العشائر التي قامت ليست تابعة لـ”داعش”، ربما يكون هناك استغلال لهذه الثورة من قبل التنظيم، لكن هذا لا ينفي وجود ثورة سنية، والدليل على ذلك أن ثورة أبناء العشائر كانت قبل سقوط الموصل”

وتابع: ” أما بالنسبة للقتال ضد التنظيم: فأقولها بصراحة، لماذا يريدوننا قتال “الدولة” هل من أجل تسليم العراق لإيران وقاسم سليماني، هذا لن يحدث لن نقاتل “الدولة” على حساب تسليم العراق لإيران.

وأكد الرفاعي في حوار مع “زمان الوصل” أن حكم الإعدام على النائب أحمد العلواني هو حكم سياسي، مشيرا إلى أنه في الأصل اعتقال النائب العلواني الذي يتمتع بحصانة دبلوماسية تجاوز للقانون فكيف بحكم الإعدام.

وقال الرفاعي، إن من يستحق الإعدام، هم عصابة القتل والإجرام وخصوصا عصائب أهل “الباطل” الطائفية، في إشارة إلى ميليشيا”عصائب أهل الحق” في العراق التي تختطف على أساس الهوية والمذهب، منتقدا الترحيب العربي بحكومة حيدر العبادي، مؤكدا أنه مازال على خطى نوري المالكي.

ودعا الرفاعي الدول العربية إلى مراجعة حساباتها وسياساتها حيال العراق، وألا يذهبوا وراء الوعود الكاذبة لحكومة العبادي، مؤكدا أن من يحكم العراق الآن هو قاسم سليماني قائد الحرس الثوري الإيراني وليس العراقيين.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *