مقاتلو الـ YPG تباغت داعش في “أحمدي” ورئيس الدفاع في الإدارة الذاتية يتحدث عن خروقات جبهة رأس العين

22 يوليو، 2014 7:35 م 121 مشاهدة

23699

" رحاب نيوز " ر ن ا – خبات عيسى

نفذ يوم أمس مقاتلو وحدات حماية الشعب المعروفون بـ YPG، عملية خاطفة على داعش في بلدة تل أحمدي الواقعة على طريف تل براك – القامشلي، ويأتي هذا الهجوم مع اتساع رقعة الاشتباكات بين مقاتلي «وحدات حماية الشعب» ومسلحي «الدولة الاسلامية» في أنحاء محافظة الحسكة، وحسب المعلومات الأولية فإن الهجوم أدى إلى مقتل 8 وجرح العشرات داعش، فيما تواردت الأنباء عن فقدان مقاتلين من وحدات الحماية لحياتهما.

وفي حين أن عناصر الدولة ردّوا بقصف بلدة تل معروف في ريف القامشلي، محاولين الهجوم على حواجز «الوحدات» التي تصدت لهم.

وبحسب مصادر داخل وحدات حماية الشعب لـ "الأخبار" فقد تم تنفيذ الهجوم على شكل مجموعتين بدأتا الهجوم بالقنابل اليدوية وتم تدمير سيارة دوشكا ودراجة نارية والاستيلاء على أسلحة وذخيرة.

وبدوره أكد عبد الكريم صورخان، لـ«الأخبار» الذي يشغل رئيس «هيئة الدفاع في الإدارة الذاتية لمقاطعة الجزيرة»، على قدرة «وحدات الحماية» على ضرب «أي موقع يشكل خطراً على أمن المقاطعة»، مبيناً أنه «لن ننتظر إعلان الدولة المعارك لمهاجمتنا بل سنهاجم أي نقطة تشكّل خطراً على أمننا واستقرارنا». ونفى صورخان «حصول خروقات في جبهة رأس العين»، مؤكداً أنه «زار مع وفد من الإدارة الذاتية الصفوف الأمامية لنقاط التماس ولمس روحاً معنوية عالية في التصدي لأي محاولة تمدد من الدولة باتجاه رأس العين وريفها».

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *