مقتل 24 كينيًا على الأقل بعد إعادة انتخاب الرئيس السابق

13 أغسطس، 2017 10:46 م 158 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

اندلعت أعمال عنف بعد إعادة انتخاب الرئيس الكيني أوهورو كينياتا هذا الأسبوع، مما أسفر عن مصرع 24 شخصا على الأقل.

ونشرت وكالة “سي إن إن” الناطقة بالانجليزية تقريرا حول أحداث عنف مميتة تجتاح كينيا بعد إعادة انتخاب كينياتا رئيسا للبلاد، وحذرت من أن تداعيات هذا العنف ستمتد إلى الصومال والسودان.

وقالت اللجنة الوطنية الكينية لحقوق الإنسان، إن الضحايا من بينهم طفلة 9 سنوات، وأضافت أنهم قتلوا رميا بالرصاص في مناطق مختلفة من كينيا، 17 فقط قُتلوا في العاصمة نيروبي.

وأعلن عن انتصار كينياتا ابن الرئيس المؤسس للبلاد وعمره 55 عاما الجمعة الماضية وهزيمة المعارض المخضرم رايلا أودينجا الذي حصل على 45% من الأصوات، مقارنة بـ54% التي حصل عليها كينياتا.

ولفت التقرير إلى أن العنف في كينيا له آثار بعيدة تتجاوز دولة بـ47 مليون نسمة، فكينيا أكبر اقتصاد في شرق أفريقيا، وتعتبر كينيا طريقا تجاريا حاسما في القارة السمراء، وتوفر حاجزا هاما للاستقرار في منطقة تشمل الحكومة الصومالية الوليدة، والسودان المتوتر سياسيا، وجنوب السودان.

وعم البلاد هدوءا اليوم السبت رغم الحوادث المميتة في كيسومو ونيروبي.

ودعت منظمة العفو الدولية السلطات إلى التحقيق في تقارير تفيد بأن الشرطة أطلقت النار على متظاهرين في معاقل المعارضة.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *