نبيل فهمي: لا توجد دولة آمنة من شر الإرهاب ومصر مقر مركزي للأمن الأفريقي

10 مايو، 2014 11:39 ص 158 مشاهدة

نبيل فهمي

رحاب نيوز – القاهرة

صرح السفير نبيل فهمى وزير الخارجية المصرية "إن مصر كانت من الدول الرائدة فى إبراز خطورة الإرهاب عربيا وإفريقيا ودوليا"، مؤكدا أن الإرهاب ليس له حدود ولا توجد دولة آمنة منه ومشيراً إلى آخر الدول الإفريقية تعرضا للعمليات الإرهابية نيجيريا، مما يؤكد على أهمية تصدى المجتمع الدولى له بقوة.

وأشار فهمى أنه أثار هذا الملف خلال زيارته لواشنطن، وهو ما انعكس على بيان الخارجية الأمريكية الرافض للإرهاب، وفى إدانة المجتمع الدولى للإرهاب وهى قضية دولية تتعرض لها مصر ودول أخرى وعلى الكل الالتفاف حول الحل.

كما أكد وزير الخارجية المصري أن القاهرة هى مقر مركزى للأمن الإفريقى الذى يقوم بتدريب كفاءات إفريقية فى هذا المجال تحديدًا وبدعم مصرى، وتعاون مع عدد من الدول الأجنبية الأخرى لبلورة الكفاءات الإفريقية لمواجهة هذه القضايا.

كما أشار إلى مساهمة مصر لقوات حفظ السلام فى إفريقيا فى الإطار الإفريقى والأمم المتحدة، لافتا إلى التواجد المصرى فى دارفور، وكذلك فى الكونجو الديمقراطية. وأضاف أن مصر أبدت استعدادها لرفع إسهاماتها فى هذا المجال من خلال الأمم المتحدة فى ساحات إفريقية مختلفة، فضلا عن وجود خبرات عسكرية طبية وإنسانية تعمل فى الساحة الإفريقية فى إطار المنظومة الدولية التابعة للأمم المتحدة.

وشدد فهمي أن على مجلس الأمن والسلم فى إفريقيا النظر فى قضية الإرهاب فى المستقبل بشكل أكثر تفصيلا وهى من القضايا التى ستطرحها مصر بعد استئناف مشاركتها فى الاتحاد الإفريقي.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *