نجاة “عبد الله المحيسني” القيادي بهيئة تحرير الشام من محاولة إغتيال في إدلب

17 يونيو، 2017 11:25 ص 73 مشاهدة

رحاب نيوزـ عقيل كوباني

نجا القائد في حركة هيئة تحرير الشام” عبد الله المحيسني “، من محاولة إغتيال أمس الجمعة، إثر تفجير استهدف سيارته أمام مسجد “أبي ذر الغفاري” وسط مدينة إدلب شمال سوريا .

وأوضحت مصادر إعلامية تابعة للمعارضة السورية، أن شخصا فجّر نفسه أمام مسجد أبي ذر الغفاري مستهدفًا سيارة المشرع المحيسني، مما تسبب بمقتل مرافقه وإصابة آخرين بجروح.

وأضافت أنه سبق وتعرض “المحيسني”، لإصابات متفاوتة جراء القصف والمعارك في الشمال السوري.

يذكر أن “المحيسني”  هوداعية سعودي قدم إلى سوريا مطلع عام 2013، يعدّ أحد أبرز الدعاة المقربين من الفصائل المسلحة الإسلامية في سوريا والتي تدعمها قطر.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *