نهاية مأساوية لعروسة والسبب … فستان زفافها

2 أكتوبر، 2014 12:54 ص 194 مشاهدة

رحاب نيوز – رن ا

حدث في مثل هذا الشهر ومنذ عامين تحديداً، حادثة مؤسفة أحزنت الكثيرين..فلم تتوقع العروس “ماريا” أو عريسها أن تكون بداية حياتها الجديدة هي سبب لنهاية حياتها، ووفاتها في حادث غريب من نوعه.

فوقفت العروس ماريا بانتازوبولوس على بعد 15 الى 30 سم من نهر أوياريو شمال مدينة مونتريال، لالتقاط صور لأجمل ذكرى في حياتها، لتنجرف قدمها وتقع في النهر غارقة فيه

وكان قد ذكر موقع discovermagazine أن أحد أسباب هذا الحادث المؤلم هو فستان الزفاف، وفقد فيه الزوج زوجته قبل أن بداية مشوار حياتهما، فبعد أن التقطت العروس مجموعة من الصور الأولية اشتبك ذيل الفستان وهي تلتقط إحدى الصور وسقطت في النهر، الأمر الذي أدى إلى ازدياد وزن الفستان ثقلا من خلال امتصاصه للكثير من الماء مما أدى إلى انجرافها مع التيارات الشديدة وغرقت.

فيما عجز المصور ومساعده والزوج في إخراج الضحية، فاستغاثوا بشرطة مدينة كيوبيك، التي تمكنت من إلتقاطها من الماء بعد 4 ساعات من وقوع الحادث.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *