“واشنطن تايمز”: الإدارة الأمريكية تحمي المرشحة الرئاسية هيلاري كلينتون

13 يوليو، 2016 7:47 م 332 مشاهدة
هيلاري كلينتون

رحاب نيوز – ر ن ا

ذكرت صحيفة “واشنطن تايمز” الأمريكية، أن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما سعت لحماية المرشحة الديمقراطية المحتملة في انتخابات الرئاسة هيلاري كلينتون، حيث رفضت النائب العام لوريتا لينش توضيح التفاصيل حول سبب عدم متابعتها التهم الجنائية ضد وزيرة الخارجيةالسابقة ووزارة الخارجية.

وقالت “لينش” أمام اللجنة القضائية بمجلس النواب الأمريكي، حسبما نقلت الصحيفة على موقعها الإلكتروني، “إن رفض الكشف عن تفاصيل قرارها يحمي موظفيها من الضغط السياسي، إلا أن النواب الجمهوريين في الكونجرس أشاروا إلى أن النائب العام هي من ينخرط في السياسة لحماية عائلة كلينتون كرد للدين بعدما عينها الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون بالإدعاء”.

وأضافت: “أنها قررت حتى قبل اجتماعها مع كلينتون، والذي لم يأت في وقته بمطار فينكس، أنها ستقبل أية توصية تصدر عن مكتب التحقيقات الفيدرالي “إف.بي.آي” بشأن محاكمة كلينتون، موضحة أنها انتهت من قرارها بعد اجتماع الأسبوع الماضي مع مدير “إف .بي.آي” جيمس كومي ووكلائه ومحققي وزارة العدل في السير المهنية”.

وكانت لينش قد قالت أمام اللجنة “إن القضية يتم تناولها كأي قضية أخرى”.. ووجه رئيس اللجنة النائب الجمهوري عن ولاية فيرجينيا بوب جودلات سؤالا للينش حول ما إذا كانت تتفق مع ما خلص إليه مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس كومي من أن كلينتون قد خرقت القوانين أم لا؟، مطالبا إياها بتقديم تفاصيل عن فهمها للأجزاء الرئيسية من القوانين التي تحكم المعلومات السرية، فردت لينش قائلة “إن القانون يتحدث عن نفسه”، رافضة قول المزيد.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *