وحدات الحماية الشعبية “ypg”تعلن شنها لهجوما مضادا على تنظيم “داعش” في ..

4 أبريل، 2014 2:51 م 129 مشاهدة

yekinen-parstin-gel2

"رحاب نيوز" ر ن ا – خبات عيسى 

أصدرت مركز إعلام وحدات حماية الشعب اليوم بياناً الى الرأي العام أكدت من خلاله شن وحداتها المقاتلة هجوما مضاد على مقاتلي تنظيم "داعش" في قرية قريبة من بلدة "رأس العين" في مقاطعة الجزيرة وتمكنت من قتل عدد منهم واغتنام كمية من الذخائر والعتاد الحربي حيث أكد البيان بأن "داعش" كانت تخطط بالهجوم على مراكز وحدات الحماية الشعبية في البلدة و جلبت العديد من مقاتليها من محافظة الرقة لهذا الغرض الا ان الهجوم المضاد حال دون ذلك وفيما يلي النص الكامل للبيان:
  
بيان حول الرأي العام
كما هو معروف بأن المجموعات الإرهابية المرتزقة قد أعلنت حرب مفتوحة ضد مناطقنا بهدف احتلالها و القضاء عليها،
و قد جلبت كافة قواتها من باقِ المحافظات و حشدتهم و جندتهم في حربها الوحشية ضد مناطقنا و خاصة ضد مقاطعة كوباني و منطقة سري كانيه.
ها قد مضى أكثر من عشرين يوماً على بدء هجماتها على مقاطعة كوباني، و هي تهدف إلى كسر خطوط المقاومة الأمامية المدافعة عن كوباني و تكثف من هجماتها منذ أسبوع على كل من قرية كندال و كرى سور الواقعة في الجبهة الشرقية و قرية زور مغار في الجبهة الغربية. من جانبها تتصدى قواتنا البطلة بكل بسالة و تحطم هجمات الإرهابيين في كل مرة و تكبدهم الخسائر الفادحة. و على الرغم من تكبدهم للخسائر و مقتل العشرات منهم على أيدي أبطالنا، إلا أن هذه المجموعات الإرهابية المرتزقة مستمرة في هجماتها و مخططاتها ضد مقاطعة كوباني. و ستستمر مقاومتنا في وجه كل الهجمات و سندحرها في كل مرة.
أما في مقاطعة الجزيرة، و بعد أن تحطمت هجمتهم ضد بلدة جزعة و تكبدوا بخسائر كبيرة، انتقلوا صوب منطقة سري كانيه و بدءوا بشنِ هجماتهم ضد الجبهة الغربية لـسري كانيه. في ليلة الثالث من شهر نيسان، بعد أن حشدت داعش قواتها التي جلبتها من الرقة و دير الزور، شنت هجوماً ضد مواقعنا في تل البوقة و القرى المجاورة لها الواقعة بأقصى غرب منطقة سري كانيه. فتصدت لهم وحداتنا و اندلعت اشتباكات عنيفة استمرت ليومين، و تشهد المنطقة معارك شديدة.
ليلة البارحة في تمام الساعة العاشرة، شنت مجموعة من قواتنا هجوماً مضاداً ضد المجموعات الإرهابية المرتزقة التي تمركزت في تل البوقة، بعد ساعة من الاشتباكات العنيفة، تمكنت قواتنا من إلحاق هزيمة كبرى بهم و تمكنت من دحرهم و القضاء عليهم فصرعتهم بين قتيلٍ و جريح. نتيجة هذه العملية النوعية، ألحقت قواتنا خسائر فادحة بالمجموعات الإرهابية المرتزقة فُقتل و جُرح العشرات من الإرهابيين، و لم يتمكنوا من سحب جثث قتلاهم من ساحة المعركة، حيث بقت ستة جثث بين ايدي قواتنا. كما تمكنت قواتنا من الاستيلاء على العديد من الأسلحة و الذخائر و الآليات التابعة للمرتزقة و حررت تلك المواقع منهم و بسطت سيطرتها عليها.
حصيلة العملية النوعية لأبطالنا ضد الإرهابيين المرتزقة في تل البوقة و النقاط المحيطة بها:
– مقتل و جرح العشرات من الإرهابيين، جثث 6 منهم تحت أيدي وحداتنا.
– رشاش دوشكا عيار 12.5 م
– رشاش دوشكا عيار 14.5م
– 3 سيارات عسكرية
– 4 رشاشات بي كي سي
– 3 قاذف آر بي جي
– 12 قاذف آر بي جي
– 11 رشاش كلاشينكوف
– مسدس
– 2 جهاز لاسلكي
– كمية كبيرة من الذخائر و المعدات الحربية.
في هذه المعارك و المقاومة البطولية التي أبدتها و تبديها قواتنا في تصديهم للإرهاب و المرتزقة، استشهد أحد مقاتلينا الأبطال بعد أن سطر بدمه الزكي ملحمة البطولة و الشجاعة و الفداء و ارتقى إلى مرتبة الشهداء العظمية. كما و فقدنا التواصل مع أثنين آخرين من مقاتلينا لم نتأكد من وضعها حتى هذه اللحظة.
إن مرتزقة داعش مستمرون و بكل إصرار في هجماتهم الوحشية ضد المناطق الكردية، و خاصة ضد مقاطعة كوباني و منطقة سري كانيه في مقاطعة الجزيرة و يسعون إلى بسط سيطرتهم على سري كانيه و تحويلها إلى نقطة انطلاق لحربهم ضد الشعب الكردي و مناطق روجافا. أمام هذه الهجمات الوحشية، مقاومة وحداتنا مستمرة بكل بسالة و بطولة، كما و ندعو كافة الشبيبة للالتحاق بصفوف وحدات حماية الشعب والمشاركة في هذه المقاومة التاريخية ضد الإرهاب و الإرهابيين و حماية كرامتهم و مناطقهم.
 
مركز إعلام وحدات حماية الشعب
4-4-2014

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *