وحدات الحماية الشعبية “ypg ” تناشد حكومة إقليم كوردستان على القيام ب ..

24 مارس، 2014 8:11 م 111 مشاهدة

yekinen-parstin-gel

"رحاب نيوز" ر ن ا – دمهات ديركي 

أصدرت اليوم القيادة العامة لوحدات الحماية الشعبية "ypg "المتواجدة في المناطق الكوردية في سوريا بيان الى الرأي العام الكوردي على وجه الخصوص دعت فيه التنظيمات السياسية الكوردية على مختلف توجهاتها على وضع الخلافات التي بينها جانبا والعمل على ايجاد وحدة للصف الكوردي لمواجهة ما تتعرض له المناطق الكوردية من هجمات من قبل تنظيم داعش وبالأخص مدينة "كوباني" كما وجه البيان نداء إلى حكومة اقليم كوردستان والتنظيمات السياسية في الاقليم بالقيام بواجبهم التاريخي في هذه الازمة التي تمر بها "كوباني" وفيما يلي نص البيان الكامل :

منذ تأسيسها ووحدات حماية الشعب YPG بنيت على أسس وطنية لحماية المناطق الكردية،
بما فيها كافة المكونات الموجودة على جغرافيتها ولردع أي تهجم على هذه المناطق بغية تدميرها وتخريبها وتشريد ساكنيها، وقد ضحت هذه الوحدات بأغلى ما لديها من شهداء حفاظاً على كرامة الشعب والعيش بأمان وسلام على أرضه التاريخية.
رغم الخلافات العميقة والشرخ الكبير في بنية الأحزاب والتنظيمات السياسية الكردية في غرب كردستان، إلا أن وحداتنا إلتزمت بالنهج الوطني مدافعة عن عموم الشعب بغض النظرعن إنتمائه وفكره وعقيدته، وستبقى هذه الوحدات على هذا النهج طالمى هي باقية. لقد إستبسلت وحداتنا وقاومت وستبقى تقاوم دفاعاً عن هذا الشعب رغم الإمكانياتالمحدودة بين يدها حتى النهاية.
إن الهجوم الوحشي الظالم من قبل عصابات داعش المجرمة على مدينة كوباني وعمليات التهجير القسري في ريف كريه سبي (تل ابيض) والرقة ، وما يخططون له من السيطرة على منطقة رميلان وما حولها لتشتيت وتقطيع الجغرافية الكردية في ظل تعتيم إعلامي عربي ودولي ، وعدم مبالاة وتخاذل من المعارضة السورية وفي مقدمتها الإئتلاف السوري إنما هي ضربة موجهة لعموم الشعب الكردي ، لإنها تستهدف الأرض والشعب والثقافة والتاريخ معاً. وسيكون من الغباء السياسي وفقدان الروح الوطنية وإنعدام الأخلاق في تفسير هذه الهجمة على إنها ضد طرف معين دون الآخر.
 
ومن هذا المنطلق ونتيجة ما نحمل على عاتقنا من مسؤولية أمام التاريخ، فإننا ندعوا كافة الفصائل والأحزاب والتنظيمات والمستقلين والحركات الشبابية والنسائية بما فيها مسؤولي الإدارة الذاتية الديمقراطية المؤقتة في المقاطعات الثلاث (الجزيرة-كوباني- عفرين) والمجلس الوطني الكردي في سوريا ومجلس الشعب في غرب كردستان وحركة المجتمع الديمقراطي بوضع جميع خلافاتهم جانباً ورص صفوفها في هذه المرحلة التاريخية والحرجة، كما نناشد ونهيب بالقوى الكردستانية في عموم كردستان وفي مقدمتها رئاسة إقليم جنوب كردستان وقيادة منظومة المجتمع الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني وحزب السلام والديمقراطية وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة التغير وكافة الفصائل الكردسانية الأخرى، للقيام بواجبها التاريخي تجاه ما يتعرض له غرب كردستان من هجمات وحشية ونحن على يقين تام بأن الإنتصار في غرب كردسان هو إنتصار للشعب الكردستاني كافةً.
وبنائاً على ما ذكر فإننا في وحدات حماية الشعب YPGنضع الاطراف والأحزاب السياسية الكردية في غرب كردستان أمام التاريخ للقيام بما يترتب عليهم من مسؤولية تجاه الوطن.
إننا في وحدات حماية الشعب YPG ومنذ البداية اقسمنا على الدفاع عن هذا الوطن، وسنبقى ملتزمين بهذا القسم حتى النهاية مهما كلف الأمر.
القيادة العامة لوحدات حماية الشعب YPG
24-03-2014

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *