وول ستريت جورنال : مشروع المليون شقة ستغير قواعد اللعبة في مصر فقط… إذا تم تنفيذه

11 مارس، 2014 11:08 م 123 مشاهدة

أرابتك

رحاب نيوز – رن أ

وسط شكوك غربية من إمكانية قيام شركة أرابتك القابضة الإماراتية بتنفيذ مشروع بناء مليون منزل في مصر أشارت صحيفة وول ستريت جورنال أنه ظاهريا يبدو أن صفقة "أرابتك" ستغير قواعد اللعبة، لكن العراقيل تكمن في التفاصيل، موضحة أن المحللين يقولون أن هذا المشروع، الذي تصل تكلفته 40 مليار دولار، سيواجه تحديات لتنفيذه، لدرجة أن واحدة من كبرى شركات البناء في الشرق الأوسط ستجد صعوبة في تذليل هذه العقبات.

وأشارت الصحيفة أن الشركة قد لا تواجه مشاكل في العثور على العمالة غير الماهرة للمساعدة في البناء، بعد كل شيء، مصر لديها معدل البطالة مرتفع، ومع ذلك ستكون هناك صعوبة في العثور على ما يكفي من مديري ومشغلي الآلات والعمالة الماهرة، للبناء على هذا النطاق الواسع.

وأشار لويك بيليشت، المحلل الاقتصادي في بنك الكويت الوطني، إن هناك مشكلة محتملة أخرى وهى ارتفاع أسعار مواد البناء، لكن على الجانب المشرق، يعتقد المحللون أن دعم الحكومة لهذا المشروع يوفر حاجزا وقائيا من نوع ما، خاصة أن هناك طلبا على مساكن منخفضة التكلفة في مصر.

بينما أشار نيشيت لاكوتيا، رئيس قسم الأبحاث في شركة الأوراق المالية والاستثمار في البحرين، إن شركة "أرابتك"، ومقرها دبي، ستصبح بفضل مشروع المليون وحدة سكنية، بالإضافة إلى بعض الصفقات الأخرى التي تعاقدت عليها، من الشركات العملاقة، ولكن التحدي يكمن في كيفية تنفيذ هذه المشاريع.

كما أوضحت الصحيفة أن مشروع المليون وحدة سكنية جزء من حملة دعم سياسية، من قبل حكومة الإمارات لتثبيت النظام السياسي الجديد في مصر، لكن السؤال المطروح الآن هو ما كانت "أرابتك" ستستطيع تنفيذه.

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *