“يول” يتحدث عن لقاء زيسكو وخسارة لقب الكأس

10 أغسطس، 2016 1:55 م 102 مشاهدة
مارتن يول مارتن يول

أكد الهولندي مارتن يول، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أن الهزيمة التي تعرض لها الأهلي في نهائي كأس مصر أمام الزمالك، لن تؤثر عليه في مواجهة زيسكو الزامبي المقرر لها الجمعة المقبل، ضمن الجولة الخامسة من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا، مؤكدًا أن الجهاز الفني حرص على الجلوس مع اللاعبين لطي صفحة مباراة القمة من أجل التحضير لمواجهة زيسكو.

وأضاف أن الأهلي فريق كبير ويمتلك لاعبين أصحاب خبرات، ويشارك في العديد من البطولات وعليه الفصل بين كل بطولة وعدم الوقوف أمام أي خسارة، مشيرًا إلى أنه حرص في أول مران عقب مباراة القمة للتأكيد على هذا المعنى، حتى يتم تأهيل اللاعبين نفسيا لمواجهة زيسكو التي يتحتم على الفريق الفوز بها لرفع رصيده إلى 7 نقاط ومواصلة المنافسة على التأهل إلى الدور نصف النهائي.

وأشار مارتن يول، إلى أن ما يقلقه قبل مواجهة زيسكو هو الإجهاد البدني الذي يعاني منه اللاعبون، مضيفًا أن الفريق لعب 4 مباريات حاسمة في 12 يومًا فقط، وهو أمر لا يحدث في أي مكان في العالم.

وكشف “يول”، عن أن السبب في عدم الاعتماد على الثنائي مروان محسن وعلي معلول خلال مواجهة الزمالك في نهائي الكأس، أن مروان انضم للأهلي وكان بعيدا عن التدريبات لمدة بلغت 4 أسابيع، وأن الجهاز الفني سعى لتجهيزه بدنيا وفنيا من خلال المشاركة لبعض الوقت خلال مباراتي سموحة وإنبي، لافتًا إلى أن أي لاعب يغيب عن التدريبات والمباريات لفترة طويلة لن تسعفه لياقته البدنية في المشاركة في 3 مباريات متتالية مرة واحدة.

وأضاف “يول”، أن علي معلول أيضا يعاني من نفس الأمر، فقد انضم للأهلي وهو بعيد عن التدريبات لفترة وصلت إلى 3 أسابيع، موضحًا أنه كان يرغب في إشراكه لمدة شوط واحد خلال مواجهة إنبي في الكأس، لكن ظروف المباراة أجبرته على عدم استبداله، لذلك كان غيابه عن مواجهة الزمالك أمر ضروري حتى يمكن الاعتماد عليه أمام زيسكو، مؤكدًا أن “معلول” في حالته الحالية لن يقدر على المشاركة في 3 مباريات متتالية في وقت قصير، موضحًا أن الجهاز الفني يسعى إلى تجهيز اللاعب بدنيًا بشكل جيد للمرحلة القادمة.

وأكد المدرب الهولندي على أن الأهلي تعرض لظلم تحكيمي خلال مواجهة الزمالك في نهائي الكأس، مشيرًا إلى أن الحكم تغاضى عن طرد باسم مرسي، مهاجم الزمالك، بعد تعديه بالضرب بالكوع على مدافع الفريق سعد سمير، مشيرًا إلى أن فداحة الواقعة كانت تستوجب إشهار البطاقة الحمراء مباشرة للاعب الزمالك.

واختتم المدير الفني لفريق الكرة تصريحاته بنفي كافة الأنباء التي أثيرت عن وجود خلاف بينه وأعضاء الجهاز المعاون قبل مواجهة الزمالك، مشددًا على أن هذا الأمر عار تماما من الصحة، مطالبًا الجميع بتحري الدقة في الأخبار التي يتم نقلها عن الفريق، موضحًا أن العلاقة بين جميع أفراد الجهاز الفني جيدة ولم ولن تشهد أية خلافات سواء في الفترة السابقة أو خلال المرحلة القادمة، نظرًا للتفاهم والتعاون الكامل بين جميع أفراد الجهاز.