أحزاب الاتحاد السياسي تقدم مشروع النظام الداخلي المطروح للاتحاد للنقاش

20 فبراير، 2014 7:30 م 168 مشاهدة

الاتحاد السياسي

" رحاب نيوز " ر ن ا – عفرين

أصدرت لجنة منظمة عفرين لأحزاب الاتحاد السياسي مشروع النظام الداخلي المطروح للاتحاد السياسي، رغبتا منه في المساهمة بالأعمال التحضرية للمؤتمر التوحيدي الاول لأحزاب الاتحاد السياسي الديمقراطي الكوردي -سوريا، وإلى ذلك قدم المشروع للمناقشة.

واليكم نص مشروع النص الداخلي كما وصل لرحاب نيوز نسخة منها :


المقدّمة:

    النظام الداخلي للحزب : هو المرجع الأساسي في ضبط وتنظيم العلاقات الحزبية بين الأعضاء والهيئات، وهو بمثابة القانون الذي يسير عليه الحزب، وبموجبه تنفذ الخطط والبرامج والمشاريع , وتتخذ القرارات والإجراءات اللازمة ، فهو يجعل من الحزب ما يشبه الدائرة في تكامل نقاطها، حيث الهيئات العليا تشرف وتوجه الهيئات الدنيا في سياق تنفيذها للمهام المنوط بها ، وتحاسبها عند إخلالها بواجباتها ، أو عدم التزامها بمواد النظام ، ومن ثم تعود الهيئات الدنيا لتحاسب قياداتها , وانتخاب الأنسب من جديد , ووضع الخطط والبرامج المستقبلية ، وذلك من خلال المؤتمرات والمحطات الحزبية المقررة .
المادة الأولى – الاسم : الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا ( S –PDK  )

المادة الثانية – شعار الحزب ( اللوغو ) : يتكون من
أرضية بيضاء ( تدلُّ على النقاء والسلام والتعايش ) , عليها أغصان زيتون خضراء يميناً ؛ (تُعبِّر عن الزراعة والجمال والمناظر الطبيعية في غرب كوردستان , وتدلُّ على الصبر والثبات والتحمُّل ) , وسنابل قمح صفراء يساراً , (تُمثِّل الزراعة في غرب كوردستان، ومصدر غنى الأرض ) , يتوسطها  شمس صفراء ؛ (مصدر الحياة والدفء والطاقة ) , يشعُّ منها 21 شعاعاً ( إشارة إلى 21 آذار , عيد النوروز القومي للشعب الكوردي , ورأس السنة الكوردية ) و في الأعلى حروف ( S – PDK ) باللون الأحمر , (  ترمز الى دماء شهداء غرب كوردستان , والنضال المستمر من أجل حريّة وكرامة شعب غرب كوردستان ) , وهي الأحرف الأولى من اسم الحزب باللغة الكوردية .
 وفي الأسفل تاريخ تأسيس الحزب في غرب كوردستان رقماً باللون الأحمر, وكتاب مفتوح ( يرمز إلى العلم والمعرفة الضروريين للشعب الكوردي في غرب كوردستان ) . 
وعموماً فالألوان المذكورة هي ألوان العلم القومي الكوردي .  

المادة الثالثة – هدف الحزب : حق تقرير المصير للشعب الكوردي في إطار سورية فيدراليّة , ديمقراطيّة , تعدُّدية , مُوحَّدة .    

المادة الرابعة – تعريف الحزب : هو أحد أشكال الوجود المجتمعي، وتعبيرات الفعل المدني، والشكل الأكثر تنظيماً في أداء دوره في النضال السياسي ، تُحَّدد ماهيته كنواة لمشروع سياسي قومي كوردي في قدرته على تحديد هويته وخياراته ، وتجدده الدائم ، وامتلاكه القدرة على تقييم مساره وتحديث آليات عمله النضالية ، وعليه يمكن تعريف الحزب الديمقراطي الكوردستاني- سوريا بأنه : فصيل ديمقراطي في الحركة التحررية القومية الكوردية في غرب كوردستان ، يتسم ببعده الوطني كجزء من المعارضة الوطنية الديمقراطية السورية حالياً , ويعمل وفق مقتضيات المصالح العامة للشعب الكوردي , بعيداً عن التعصب القومي , وبما يعزز روح التعايش بين مكونات الشعب السوري ، وببعده القومي كأحد فصائل حركة التحرر الوطني الكردستانية , يستلهم القيم النضالية والإنسانية من التراث القومي الكوردي والعالمي للشعوب , ويسير على نهج الكردايتي (نهج البارزاني الخالد ) , وهو ذو توجه ليبرالي , ويتكوَّن من اتّحاد طوعي بين أفراد قبلوا بمنهاجه السياسي ونظامه الداخلي الهادف إلى النّضال من أجل حق تقرير المصير للشّعب الكوردي في إطار سورية فيدراليّة , ديمقراطيّة , تعدُّدية , مُوحَّدة. 
وهو امتدادٌ تاريخٌّي للنِّضالِ السِّلمي والديمقراطّي لإعلان أوّل تنظيم سياسيّ كوردي بغرب كوردستان باسم البارتي الديمقراطي الكوردستاني – سوريا في صيف عام 1957م , وقد أتى هذا الإعلان تتويجاً لنشاطات العديد من الجمعيات السياسية والثقافية الكوردية التي تشكلت إبان نشوء الدولة السورية ، واستمرت إلى ما بعد الاستقلال بهدف إيقاظ الشعور القومي والتمسك بالهوية القومية ، وكانت جمعية (خويبون) من أبرز تلك الجمعيات نشاطاً , وكذلك كتلة آزادي التي انبثقت عن الحزب الشيوعي السوري في أواسط الخمسينيات من القرن الماضي .
وقد تأسس الحزب  حينذاك بفعل عدد من العوامل الموضوعية كتعاظم الحركات الاستقلالية  والتحرر الوطني ، وتنامي اليقظة القومية والمد الوطني للشعوب بعد الحقبة الاستعمارية ، وانتشار الأفكار الاشتراكية والقيم الإنسانية ومبادئ العدل والحرية ، وكان للعامل الذاتي الدور الحاسم في تأسيسه وجاء بمثابة استجابة طبيعية لواقع الشعب الكوردي في سورية بعدما شهدت البلاد نهوضاً وطنياً عارماً ، وانتعاش الديمقراطية في الحياة السياسية ، بالإضافة إلى العامل القومي (الكوردستاني) حيث كان له أثر في نشأة الحزب ، بعدما شهدت الساحة الكوردستانية تطورات هامة في النضال التحرري القومي الكوردي واندلاع الثورات الكوردية في كل من العراق وتركيا وإعلان جمهورية مهاباد الكوردية في إيران .
خضع تطور الحزب لعدد من المراحل والظروف التاريخية , ولأسباب ( ذاتية وموضوعية ) أدت بمجملها إلى جملة من الانقسامات السياسية والتنظيمية ولم تكن مبررة في غالب الأحوال .
 ويتكون الحزب الديمقراطي الكوردستاني- سوريا من اندماج الحزب الديمقراطي الكوردي في سوريا (البارتي) , وحزب آزادي بجناحيه , وحزب يكيتي الكوردستاني , ويسعى لأن يكونَ حزباً مُؤسَّساتّياً , جماهيريّاً جامِعاً لمجمل الطاقات والفعّاليّات والكفاءات الكوردية بهدف مواكبة حركة التّغيير وعمليّة التطوّر 
المادة الخامسة – المبادئ التنظيميّة والأحكام العامّة :
1- المُساواة التّامة بين جميعِ الأعضاءِ في الحُقوقِ والواجباتِ .
2- ترسيخ مبدأ حرية الرأي والقبول بحق الاختلاف، وتوطيد الشفافية والجرأة والوضوح في مناقشة الآراء , والأخذ برأي الأكثرية ، مع حق الأقلية في الاحتفاظ برأيها .
3- الاستعداد التام والدائم للمكاشفة والمساءلة والاعتراف بالأخطاء , وانتهاج النّقد البنّاء في تشخيصها  دون إساءة أو تشهير, وممارسة النقد والنقد الذاتي ضمن الهيئات الحزبية وليس خارجها .
4-  ترسيخ الرّوح الجماعيّة في القرار والتداولية في المسؤوليات، ونبذ الانفراد في اتّخاذ القرارات على حساب صلاحيات الهيئات , علماً أن المسؤولية الفردية لا تنفي المسؤولية الجماعية . 
5-  اعتماد طريقة الاقتراع السّري والفرز العَلني في عمليات الانتخاب .
6-  تنفيذ الهيئات الدنيا لتوجيهات وقرارات الهيئات العليا , وهي مسؤولة أمامها في جميع أعمالها .
7- تُقدِّم الهيئات الدنيا تقارير دوريّة إلى الهيئات العليا . 
8-  يكتملُ النصاب التنظيمي لاجتماع أية هيئة بحضور أكثرية أعضائها ، وتتخذ قراراتها بالأكثرية الحاضرة ، وتعقد الاجتماعات الدورية مرّة كلّ شهر على الأقل لجميع اللجان والمكاتب والمجالس , وتنظم محاضر وتقارير باجتماعاتها 
9-    يحقّ للهيئات العليا نقض وإلغاء قرارات الهيئات الدنيا عند التّعارض مع  المنهاج السياسي والنّظام الدّاخلي .
10-    يحق لأية هيئة تشكيل أو حلّ هيئة أدنى منها بعد موافقة الهيئة الأعلى منها مباشرة .
11-  لأّية هيئة الحق في اتخاذ القرارات والمواقف المنسجمة مع الخط العام للحزب بصدد الأحداث الواقعة في دائرة عملها .
12-  لا يحق لمسؤولي المكاتب والمجالس واللجان التصويت ضمن الهيئة المسؤول عنها باستثناء المكتب السياسي .
13-  يحق للّجنة التنفيذية الاجتهاد أو التفسير في حالات وقوع خلاف حول نص ملتبس , أو غير وارد في النظام الداخلي 
14-  إذا رغبت مجموعةٌ ما الانخراط في العمل التنظيمي، يحق للّجنة التنفيذية البتّ فيها وفق ما تقتضيه مصلحة الحزب
15-  عدم جواز التوافق ,أي ( التعيين ) – لدى تشكيل الهيئات .
16-    في حال عدم نجاح العضو في الانتخابات ، يكون النزول درجة واحدة من هيئة إلى أخرى .
17 – تعكس قيادة الحزب  التوزع الجغرافي للمجالس الحزبية من حيث نسبة عدد الأعضاء المنتخبين في اللجنة التنفيذية عن هذه المجالس على النحو التالي : 
أ– مجالس الجزيرة  : 28 %  من ملاك القيادة   . 
ب– مجالس كوباني ومحافظة الرقة  : 28 % من ملاك القيادة   .
ت– مجالس مدينة حلب وريفها (منطقة جبل سمعان والسفيرة و الباب واعزاز ومنبج وجرابلس ) ومدينة دمشق وريفها وباقي المناطق والمدن والمحافظات المشتركة : 8 % من ملاك القيادة  .  
ث– مجالس عفرين  : 28 % من ملاك القيادة  .
ج – مجالس منظمات الخارج  : 8 % من ملاك القيادة  .  
18 – يتم انتخاب أعضاء اللجنة التنفيذية  حسب النسب أعلاه من قبل مندوبي هذه المجالس في المؤتمر العام للحزب . 
19 – تتشكل قيادة الحزب على النحو التالي :
أ – 70 % من القياديين مِمّن تتراوح أعمارهم بين الـ 30 و الـ 60 عاماً, ويستوجب أن يكونوا من الحاصلين على الشهادة الجامعية أو الثانوية . 
ب – 10 % من القياديين مِمّن تتراوح أعمارهم بين الـ 30 و الـ 60 عاماً , لا يشترط أن يكونوا حاصلين على أية شهادات , ولكن يجب أن يكونوا من الذين تعرضوا للاعتقال أو الحجز لدى النظام أو أعوانه .
ج – 20 % من القياديين ممن تتجاوزَّ أعمارهم الـ 60 عاماً , غير خاضعين لأي شرط . 
20 – لا يجوز لأي عضو من اللجنة التنفيذية  وكذلك السكرتير العام من شغل نفس المنصب لأكثر من دورتين متتاليتين .
21 – لا يحق لأي عضو الترشح للّجنة التنفيذية ومنصب السكرتير العام إلا إذا مضى على عمره الحزبي ست سنوات .
22 – لا يحق لأي عضو في الحزب , الجمع بين مسؤوليتين أو أكثر عدا السكرتير العام . 
23 – يتم انتخاب السكرتير من المؤتمر العام , وتَبوُّءُ منصب السكرتير يتمُّ بالتناوب بين مجالس المنظمات الرئيسية الخمس للحزب :
– مجالس عفرين .
– مجالس كوباني ومحافظة الرقة .
– مجالس حلب وريفها (منطقة جبل سمعان والسفيرة و الباب واعزاز ومنبج وجرابلس ) ومدينة دمشق وريفها وباقي المناطق والمدن والمحافظات المشتركة .
– مجالس الجزيرة  .
– مجالس منظمات الخارج .
24 – إذا غاب العضو عن حضور كونفرانسات المجالس الحزبية  دون مبرر يفقد حقه في الترشيح والتصويت ، أمَّا إذا كان غيابه مبرراً فله حق الترشيح مع امتلاكه لصوته الانتخابي .
25 – تعقد كونفرانسات المجالس  الفرعية ومجالس المناطق بعد انعقاد المؤتمر العام للحزب مباشرة .
المادة السادسة – شروط العضوية :
يمكن أن يكون عضواً في الحزب كل من تتوافر فيه الشروط التالية :
1- ألا يقل عمره عن ثمانية عشر عاماً .    
2- أن يقبل منهاجه السياسي ويعمل على تحقيق أهدافه . 
3- أن يقبل نظامه الداخلي ويدفع اشتراكاته بانتظام . 
4- أن يكون حسن السمعة والسلوك بين الناس , و كل مَنْ يكتسب شرف العضوية في صفوف الحزب  تصبح كرامته جزءاً من كرامة الحزب .
5- أن يصون أسرار الحزب ، ويحافظ على كيانه التنظيمي .
6- أن ينتمي إلى الحزب بعد أن يتقدم بطلب انتساب خطي وفق استمارة مُعَّدة لهذا الغرض إلى إحدى المجالس لدراسته والبت فيه كي ينال صفة العضوية في إحدى المجالس المحلية أو الفرعية أو حسب ما يقرره مجلس المنطقة في حالات استثنائية  تبعاً لقدراته وكفاءاته . وكل من سبق له و كان يشغل موقعاً قيادياً في تنظيم آخر يكون قبوله مقترناً بموافقة اللجنة التنفيذية و تحديد موقعه المناسب . 
7 – ألا يكون منظماً في أي حزب سياسي .
8 – قبول الأعضاء في الحزب يتم بصورة إفرادية .
المادة السابعة – حقوق العضو :  
1- أن يشترك العضو في مناقشة وصياغة وإقرار سياسة الحزب وخططه وفق الأصول التنظيمية المعتمدة , وله الحرية في أن يعبر عن آرائه الخاصة في المجالات المختلفة.
2 – أن ينتخب ويُنتخَب في الحزب ضمن الشروط التي يُحدِّدها النظام الداخلي، ووفق التعليمات المقررة بهذا الشأن .
3- المشاركة في أية مناقشة تدور حول اتخاذ قرار ما يتعلق بنشاطه وسلوكه، ولا تتخذ العقوبة بحقه إلا بعد التحقيق معه , والاطّلاع على مضمون دفاعه كتابةً أو شفاهةً, وبعد موافقة هيئته أصولاً وبحضوره . 
4- أن ينتقد أية هيئة وأي عضو بغض النظر عن موقعه ضمن هيئته التنظيمية , وعلى أن يكون الانتقاد مبنياً على حقائق ملموسة .
5- له حق الاحتفاظ بالصفة التنظيمية , وذلك في حالات النفي أو السجن أو التشريد أو الملاحقة بسبب نشاطه السياسي، كما أنّ له حق طلب معونة ماديّة ومعنويّة , وعلى الحزب تقديم المعونة  اللازمة له .
6 – أن يحتفظ برأيه ويرفع أي طلب أو شكوى إلى الهيئات الأعلى , وله الحق في المراجعة والاطلاع على ما آل إليه طلبه عن طريق التسلسل .
المادة الثامنة- واجبات العضو :
1- يعمل دوماً على إنماء وعيه السياسي والفكري والاجتماعي , ويرفع من مستوى مداركه وثقافته القومية والوطنية .   
  2- يعمل بثبات من أجل بناء شخصيته النضالية عبر الانفتاح على الآخر ,  ومن خلال محاربته للانزواء والتعصب، وألا يفسح المجال في ذاته للاستهتار بآراء الغير أو بالمعتقدات الدينية للناس . 
3ـ  يدافع عن القيم النضالية والإنسانية , ويكون حريصاً على كرامة الشعب والوطن ، وأن يوثق صلاته بالجماهير ويصغي إلى آرائها باهتمام ويساهم في حل مشاكلها ، ويشرح لها سياسة الحزب ومواقفه في مختلف القضايا .
4– أن يكون ملماً بالثقافة الكردية ومنفتحاً على الثقافات الأخرى , و يجيد اللغة الكردية كتابة وقراءة ويعمل على نشرها ، وإذا تعذر يخضع لدورة تعليمية . 
5 – المساهمة بكل ما يملك من امكانيات , لتنفيذ المهام والأعمال التي تندرج ضمن إطار تنفيذ برنامج وسياسة الحزب , وتقديم المبادرات في سبيل ذلك . 
المادة التاسعة – العقوبات : إن الغاية من العقوبة الحزبية هي تقويم سلوك الأعضاء وإصلاح أخطائهم , وتمتين التزامهم بمنهاج الحزب ونظامه الداخلي ونهجه السياسي , وتعميق الانضباط الحزبي لتكريس العلاقات الموضوعية داخل الحزب، فإن العقوبة ليست سوى سبيلٍ لضبط سلوك العضو المخالف ، وهذا ما يتطلب من الهيئات التي تتخذ العقوبة بحق العضو الحزبي أن تراعي هذا الجانب , فتبتعد قدر الإمكان عن التشهير بالعضو المعاقب، وأن تحيط بمجمل ظروفه المادية والنفسية والاجتماعية .
 وتنقسم العقوبات من حيث مجال تطبيقها إلى  :
    أ – التنبيه : وهو من صلاحيات كافة المجالس والمكاتب واللجان التنظيمية .
    ب- التوقيف عن العمل التنظيمي ( التجميد ) : وهو من صلاحية مجالس المناطق , وتحدد بفترة زمنية على ألا تتجاوز الستة أشهر, وذلك في الحالات التالية :
1- إذا غاب العضو عن حضور اجتماعين متتاليين بدون عذر شرعي .
2- إذا ترك العضو منطقة عمله دون علم هيئته وأهمل واجباته ونتج عن ذلك ضرر .
3- إذا امتنع عن دفع بدل الاشتراك الشهري لشهرين متتاليين بدون عذر شرعي .
4- عدم التزامه بالمواقف والقرارات التنظيمية .
5 – إذا تدخل بشؤون المجالس والمكاتب واللجان بدون تكليف رسمي من هيئته . 
   ج- رفع صفة العضوية : وهو من صلاحية اللجنة التنفيذية , وذلك في الحالات التالية : 
1- إذا فقد أحد شروط العضوية المذكورة في المادة السادسة من النظام الداخلي .
2- إذا ثبت تواصله مع أعداء الحزب .
3- إذا ساهم في شق وحدة الحزب .
4- إذا ثبت انتمائه إلى تنظيم سياسي آخر .
5 – إذا ثبت على العضو هدره أو سرقته لأموال الحزب .
6- تقديم طلب استقالته مبيناً الدوافع والأسباب , ويكون بحكم المستقيل عند موافقة اللجنة التنفيذية .
المادة العاشرة – الهيكلية والبناء التنظيمي  :
تتكون هيكلية الحزب من الأدنى الى الأعلى من الهيئات التالية (المجلس المحلي – المجلس الفرعي – مجلس المنطقة – اللجنة التنفيذية – مجلس الحزب – المؤتمر العام ). 
المادة الحادية عشرة – المجلس المحلي :
 هو منظمة الحزب الأساسية وقاعدته الجماهيرية , وهو مصدر الشرعية للهيئات الأعلى منه ، وهو المسؤول مباشرة أمام المجلس الفرعي عن نشاط أعضائه ضمن منطقة عمله .
 و يتحدد عدد أعضائه حسب ضرورات ومقتضيات العمل التنظيمي .
 ويجتمع مرة واحدة على الأقل كل شهر بإشراف مسؤوله المباشر المنتخب من بين أعضائه , ويمثلهم في المجلس الفرعي 
واجباته وصلاحياته :
1– ينتخب مكتباً له ليقوم بتنظيم أعمال المجلس , و توزيع المهام على الأعضاء ومتابعة تنفيذها بين الاجتماعين .
2- القيام بالنشاطات المختلفة التي تساهم في تطوير عمل المجلس ، والاتصال مع الجماهير ورفع سويتهم الثقافية ومعارفهم الوطنية , والإصغاء لمطالبهم والإسهام في تحقيقها.
3– العمل على توفير أجواء ومناخات تساهم في ممارسة الديمقراطية , ومواجهة كل ما من شأنه التضييق عليها ضمن إطار الانضباط الواعي .
4- يُشرف على أعضائه , ويحثهم على تنفيذ واجباتهم وممارسة حقوقهم .
5 – يجمع بدل اشتراك العضوية والتبرعات وأثمان المطبوعات .
6 – يناقش مطبوعات الحزب وإصداراته , ويوزعها بصورة منتظمة وهادفة , ويرسل آراءه ومساهماته إلى الهيئات العليا 
7 – يرفد الحزب بطلبات انتساب جديدة ، ويبدي رأيه فيها بوضوح للمجلس الفرعي . 
8- له الحق في تشكيل حلقات جماهيرية ناشطة في شتى المجالات وضمن السياسات المقررة .
المادة الثانية عشرة – المجلس الفرعي : 
 هو هيئة مسؤولة تشرف على المجالس المحلية وتدير شؤون التنظيم في دائرة عملها ، وتهتم بشؤون القاعدة التنظيمية والجماهيرية، وتثقفها بالمبادئ والقيم النضالية ، وتحثها على تأدية واجباتها الوطنية والقومية. 
ويتحدد عدد أعضائه من ممثل واحد منتخب عن كل مجلس محلي ، ويجتمع مرة واحدة على الأقل كل شهر بإشراف مسؤوله المباشر المنتخب من بين أعضائه , و يمثلهم في مجلس المنطقة .
واجباته وصلاحياته :
1-    تنفيذ المقررات العامة , ورسم السياسات الخاصة في كافة الميادين ضمن نطاق عمله .
2-    الإشراف على توسيع القاعدة التنظيمية وتربية أعضائها بالروح النضالية الخلاقة .
3-    يُشرف على نشر وتوزيع المطبوعات بصورة منتظمة .
4-    الاهتمام بالقضايا الجماهيرية ومعالجتها ما أمكن .
5-    القيام بالنشاطات السياسية والثقافية والاجتماعية التي تساهم في تطوير الحزب .
6-    العمل على تطبيق الخطط المقررة في كافة المجالات , وتنفيذ قرارات الهيئات المسؤولة , والحفاظ على وحدة الموقف والعمل .
7-    النظر في طلبات الانتساب التي ترد إليه , ورفعها إلى مجلس المنطقة مشفوعاً برأيه . 
المادة الثالثة عشرة – كونفرانسات المجالس الفرعية :
صلاحياتها :
1 – هي أعلى سلطة في نطاق عمل كل مجلس فرعي , وتعقد قبل كونفرانس مجلس المنطقة , وتستمع إلى تقارير المجالس المحلية , وتبحث في القضايا السياسية والتنظيمية , ورفع اقتراحاتها بهذا الخصوص إلى كونفرانس مجلس المنطقة ، ولها الحق في عقد كونفرانس استثنائي بناءً على طلب ثلثي أعضاء المجلس الفرعي أو أغلبية أعضاء المجالس المحلية .
2 – تقييم عمل المجالس المحلية من كافة النواحي في المرحلة السابقة لتحديد السلبيات والأخطاء ومعالجتها , وتعميق الجوانب الإيجابية بغية تطويرها .
3 – وضع الخطط ورسم أسلوب العمل التنظيمي والنشاط السياسي والثقافي في مجال عمل المجالس المحلية , بحيث ينطلق من الخط العام للحزب , واتخاذ القرارات اللازمة لتطوير عمل المجالس في كافة المجالات . 
4 – انتخاب أعضاء المجلس الفرعي حسب النسبة المقرّرة وحاجة تطوير عمل المجالس المحلية .
5 – يتكون من ممثلين مُنْتَخَبِيْن من أعضاء المجالس المحلية العاملة في مجال عمل المجلس الفرعي , ومن كافة أعضاء المجلس الفرعي القائمين , ويحضره عضوان من مجلس المنطقة ، ومُمَثِّل عن اللجنة التنفيذية .
المادة الرابعة عشرة – مجلس المنطقة :
هو الهيئة القيادية التي تشرف على عدد من مجالس الفروع في دائرة عملها ، وهي التي تدير شؤون التنظيم في منطقتها ، وتهتم بشؤون القاعدة الحزبية والجماهيرية، وتثقفها بمبادئ الحزب النضالية، وتحثها على تأدية واجباتها الوطنية والقومية .
ويتحدد عدد مجالس المنطقة حسب ظروف المناطق , كما يتحدد عدد أعضائه حسب الحاجة التي يتطلبها تطوير عمل  مجلس المنطقة , على ألا يتجاوز تسعة أعضاء , ويَنْتَخِبُ من بين أعضائه مسؤولاً للإدارة والتنظيم , ومسؤولاً للثقافة والإعلام والنشر والدراسات , ومسؤولاً للشؤون القانونية وحقوق الانسان , ومسؤولاً للشؤون الاقتصادية والمالية , ومسؤولاً لمتابعة شؤون منظمة الشباب والطلبة , ومسؤولاً لمتابعة شؤون منظمة المرأة , ومسؤولاً لمتابعة شؤون المكتب الاستشاري , ومسؤولاً لمتابعة شؤون المكتب الاجتماعي ……. الخ  لتنفيذ مقرراته وإدارة شؤونه اليومية ويجتمع مرة واحدة كل شهر على الأقل , وهو مسؤولٌ في جميع أعماله أمام اللجنة التنفيذية .
واجباته وصلاحياته : 
1 – تنفيذ قرارات الحزب في حدود نشاطه , وتطبيق مبادئه في كافة الميادين .
 2 – الإشراف على توسيع قاعدة الحزب ومنظماته , وتربية أعضائه بالروح النضالية الخلاقة .
 3 – يُشرف على نشر وتوزيع المطبوعات بصورة منتظمة . 
4 – الاهتمام بالمشاكل التي تواجه الجماهير ومعالجتها ما أمكن .
 5 – له الحق في إصدار نشرات محلية وبيانات حول أحداث منطقته , على ألّا تتنافى مع خطط الحزب العامة  بعد موافقة مسؤوله المباشر من اللجنة التنفيذية . 
6 – له الحق في القيام بالنشاطات والفعاليات السياسية والثقافية والاجتماعية التي تساهم في تطوير المجالس التابعة له.
 7 – العمل على تطبيق خطط الحزب في كافة المجالات , وتنفيذ قراراته , والحفاظ على وحدة الموقف والعمل والإرادة  التي من شأنها صيانة الوحدة السياسية والتنظيمية .
 8- النظر في طلبات الانتساب التي ترد إليه وإقرارها بعد استيفاء الشروط المطلوبة .
المادة الخامسة عشرة – كونفرانسات مجالس المنطقة :    
1 – يعقد كل مجلس منطقة كونفرانسه بعد انعقاد كونفرانسات المجالس الفرعية . وهو أعلى سلطة في نطاق عمل مجلس المنطقة . ويبحث في القضايا السياسية والتنظيمية والجماهيرية , ورفع اقتراحاته بهذا الخصوص إلى اللجنة التنفيذية  , ويضع خطة عمل لنشاطات التنظيم في المرحلة اللاحقة .  
وله الحق في عقد كونفرانس استثنائي بناءً على طلب أغلبية أعضاء المجالس الفرعية أو أكثرية أعضاء مجلس المنطقة .
2 – تقييم عمل المجلس لتحديد السلبيات والأخطاء ومعالجتها , وتعميق الجوانب الإيجابية بغية تطويرها ، وانتخاب مجلس جديد .
3 – يحضره كافةُ أعضاءِ مجلسِ المنطقةِ القائمين , وممثلون منتخبون من كونفرانسات المجالس الفرعية , وثلاثة أعضاء من اللجنة التنفيذية . 
المادة السادسة عشرة – منظمات الخارج : 
هي منظمات الحزب التي تمارس النشاط التنظيمي والسياسي وسواه خارج سوريا، وتتشكل من أفراد الجاليات الكوردية السورية , والمقيمين في مواطن الاغتراب.
 تتشكل هيكليتها التنظيمية حسب ظروف ومقتضيات العمل المناط بها في الخارج وتتكون على النحو التالي : 
1 – مجالس منظمات اقليم كوردستان العراق . 
2 – مجالس منظمات قارة أوربا وتركيا والاتحاد الروسي ( أوربا ) . 
3 – مجالس منظمات قارة أمريكا . 
4 – مجالس منظمات الدول العربية واستراليا . 
 ويتم التعامل مع مجالس هذه المنظمات كالتعامل مع مجلس المنطقة , من حيث الحقوق والواجبات .
 واجباتها وصلاحياتها :
1 – تناضل من أجل تعريف الرأي العام بالقضية الكوردية بشكل عام وفي غرب كوردستان خاصةً . 
2 – تعمل من أجل بناء علاقات وثيقة مع القوى والأحزاب والمنظمات والمؤسسات والهيئات والمنابر والشخصيات السياسية والإعلامية والحقوقية والثقافية .
3 – تساهم في تعزيز الروابط القومية السياسية والعلاقات الأخوية مع القوى الكوردستانية .على قاعدة الاحترام والمصالح المشتركة.
4 – تساهم في رفد الصندوق المالي للحزب .
5 – لها الحق في إصدار التوضيحات والبيانات باسم منظمتها , وذلك في إطار الخط العام للحزب .
6 – تضع اللجنة التنفيذية في صورة وضعها ونشاطها بشكل دوري , وعبر تقارير تنظيمية شهرية من هيئة إلى هيئة , عن طريق مسؤوليها من اللجنة التنفيذية المنتخب من بين أعضائها . 
7 – تساهم في أعمال المؤتمر العام ومجلس الحزب سواء من خلال حضور مندوبيها أو تقاريرها . 
المادة السابعة عشرة – اللجنة التنفيذية :
هي أعلى هيئة تنفيذية وتقريرية في الحزب بعد مجلس الحزب والمؤتمر العام ، وتتكون من —————- عضواً , بمن فيهم السكرتير العام , منتخبين مباشرة من المؤتمر العام , وهي تدير وتشرف على جميع المكاتب المركزية ومجالس المنطقة ، وتقود الحزب في النضال من أجل تحقيق أهدافه وفقا لمنهاجه السياسي ونظامه الداخلي في الفترة الواقعة بين المؤتمرين .
      واجباتها وصلاحياتها :
     1-  المراقبة والإشراف على تطبيق المنهاج السياسي والنظام الداخلي ومقررات المؤتمر العام ومجلس الحزب .
2-  العمل على تحقيق أهداف الحزب ووضع الخطط اللازمة وتنفيذ سياسته تجاه جميع الأحداث ومختلف القضايا التي تمس مصالح الشعب والوطن .
3 – تأهيل وإعداد كوادر متقدمة ، ورفع سوية وعيهم السياسي ومداركهم المعرفية ، وتوجيه الهيئات والأعضاء نحو القيام بمهامهم وواجباتهم . 
4 – القيام بكل الواجبات القيادية في شتى المجالات . 
5 – إنماء الوعي السياسي والثقافي ونشر مبادئ الحزب بين الجماهير وذلك من خلال برامج تثقيفية , وكذلك من خلال الندوات والحوارات واللقاءات السياسية والجماهيرية .
6– الإجابة على انتقادات واقتراحات وشكاوي الأعضاء , والعمل على حل مشاكلهم .
7- تحديد زمان ومكان انعقاد المؤتمر العام ومجلس الحزب ، وتقديم وثائق ومشاريع وتقارير خاصة بهما .
8 – جميع أعضاء اللجنة التنفيذية مسؤولون مباشرة كأفراد وهيئة أمام المؤتمر العام ومجلس الحزب  لما قاموا به من أعمال وما نفذ من خطط .
9 – تدعو إلى عقد المؤتمر العام بصورة استثنائية  في حال طلب أكثرية الأعضاء بواسطة هيئاتهم , أو طلب أكثرية أعضاء مجلس الحزب . 
10 – تحاسب المكاتب التابعة لها , وتضع الواجبات والخطط اللازمة لعملها .
11-  تضع ميزانية عامة وتحدد أوجه الصرف .
12-  لها الحق في تعديل أو حل المكاتب التابعة لها .
13-  لها الحق في اتخاذ عقوبة التوقيف بحق أحد أعضائها لحين عقد مجلس الحزب أو المؤتمر العام , ولأيهما أقرب بموافقة أكثرية الأعضاء .
15- جميع المراسلات والتوجيهات تكون باسم اللجنة التنفيذية أو أحد مكاتبها , كلٌ حسب اختصاصه , وبتوقيع السكرتير العام أو من ينو ب عنه بتسمية من اللجنة التنفيذية بهذا الخصوص .
16- وضع برنامج عمل تفصيلي لكل سنة ميلادية جديدة .
     المادة الثامنة عشرة – السكرتير العام : 
1-  يتم انتخابه من قبل المؤتمر, وبإشرافه تعقد اجتماعات اللجنة التنفيذية ومجلس الحزب ، وفي حال تساوي الأصوات يرجح الجانب الذي صوت معه السكرتير . 
2- له الحق في نشر التصريحات المتعلقة بموقف الحزب وسياسته  في الصحف والمجلات العامة باسمه , وذلك بالاتفاق مع المكتب السياسي وبالتنسيق مع الناطق الرسمي باسم الحزب , وتُستثنى منها المقابلات الإعلامية المباشرة . 
المادة التاسعة عشرة – المكاتب المركزية :  
   تشكل اللجنة التنفيذية مكاتب مركزية لتنظيم وتخصيص ( مأسسة ) أعمالها وهي :
المكتب السياسي– مكتب التنظيم والإدارة – مكتب الثقافة والإعلام والنشر والدراسات – المكتب القانوني وحقوق الإنسان – المكتب الاقتصادي والمالي – مكتب منظمة الشباب والطلبة – مكتب منظمة المرأة – مكتب استشاري – مكتب اجتماعي
1 – المكتب السياسي :
1– يتألف المكتب السياسي من السكرتير العام وأحد عشرة عضواً منتخبون من أعضاء اللجنة التنفيذية .
2- يقوم بالاتصالات السياسية مع القوى والمنظمات والأحزاب والأطر السياسية ( علاقات دبلوماسية ) .
3- يعمل على إعداد نشرة سياسية داخلية في الأول من كل شهر, وإصدار البيانات السياسية والتوضيحية للرأي العام .
2- مكتب التنظيم والإدارة :
1- يتألف من عدد من الأعضاء المنتخبين من اللجنة التنفيذية الذين تسند إليهم مسؤولية إدارة مجالس المناطق .
2- يُشرف على المجالس , ويضع الخطط والبرامج التنظيمية للارتقاء بآليات العمل التنظيمي ، ويُحدد عدد أعضاء مكتب التنظيم والإدارة تبعاً لمقتضيات العمل التنظيمي ( عدد مجالس المناطق ) .
3- يعقد اجتماعاته الشهرية , ويدرس أوضاع المجالس بإشراف السكرتير العام , ويرد على التقارير الواردة إليه .
4- القيام بجولات تفقدية كل ثلاثة أشهر مرة واحدة للوقوف على واقع التنظيم بشكل مباشر, وعلى أوضاعه وأدائه النضالي في كافة المجالات . 
5- يحق له إصدار تعاميم تنظيمية داخلية تتعلق بشؤون المجالس المحلية والفرعية ومجلس المنطقة .
6 – يعمل على تنظيم السجلات الذاتية للرفاق , وإصدار الهويات الحزبية .
3 – مكتب الثقافة والإعلام والنشر والدراسات :
1- يتألف من الكوادر المؤهلة من أعضاء منظمين ومستقلين , ويعقد اجتماعاًته الدورية بإشراف السكرتير العام وخمسة أعضاء من اللجنة التنفيذية .
 2- له الحق في تشكيل دوائر إعلامية في المناطق الكردية وأماكن التواجد الكردي .
 3 – إصدار الصحيفة المركزية كوردستان باللغة ( الكوردية والعربية والإنكليزية ) , وكذلك المجلات والمطبوعات الثقافية والإعلامية المقررة والبروشورات والملصقات .
 4- يشكل لكل صحيفة ومجلة هيئة تحرير خاصة , وينتخب لها رئيسا .
 5 – يحق لعضو المكتب الجمع بين عضوية أكثر من هيئة تحرير . 
6- الإشراف على النشرات والإصدارات الثقافية والكتب والمطبوعات وموقع الحزب الإلكتروني . 
7 – القيام بالندوات الثقافية والإعلامية ، ومتابعة ورصد وسائل الإعلام والدوريات المختلفة .
8 – توثيق المنشورات والمطبوعات وأرشفتها بشكل صحيح .
9 – العمل والإشراف على البث الإذاعي والتلفزيوني .
10 – العمل على تعليم ونشر اللغات في صفوف الحزب . 
11 – ينتخب من بين أعضائه ناطقاً رسمياً باسم الحزب . 
12 – إنجاز نظام داخلي خاص بعمل المكتب لا يتعارض مع أهداف الحزب عموماً . 
4 – المكتب القانوني وحقوق الانسان :
1-    يتألف من الكوادر والخبرات المؤهلة من أعضاء منظمين ومستقلين , ويعقد اجتماعاته بإشراف السكرتير العام وأربعة أعضاء من اللجنة التنفيذية .
2-    القيام بالمطالعات والاجتهادات والدراسات القانونية حول القضايا المختلفة التي تمس حقوق الأفراد والجماعات من خلال المواثيق والعهود والاتفاقات والقوانين الإقليمية والدولية .  
3-    رصد وتوثيق المخالفات القانونية وانتهاكات حقوق الإنسان في البلاد .
4-    القيام بما يلزم للدفاع عن حقوق المعتقلين وسجناء الرأي , والاهتمام بعوائلهم مادياً ومعنوياً .
5-    الاتصال مع المنظمات والهيئات الحقوقية المحلية والإقليمية والدولية .
6-    المشاركة والقيام بالندوات القانونية والحقوقية .
7-    المساهمة في إنشاء جمعيات خيرية وروابط واتحادات ( مثقفين – معلمين – مهندسين – أطباء – حقوقيين – فنانين …. الخ )
8-     إنجاز نظام داخلي خاص بعمل المكتب لا يتعارض مع أهداف الحزب عموماً .
5 – المكتب الاقتصادي والمالي :
1-    يتألف من الكفاءات العلمية والخبرات الاقتصادية من أعضاء منظمين ومستقلين ومسؤولين ماليين من كل مجلس منطقة , ويعقد اجتماعاًته الدورية  بإشراف السكرتير العام وأربعة أعضاء من اللجنة التنفيذية .
2-    تقديم وتنفيذ المشاريع والدراسات الاقتصادية والمالية لتحسين الوضع المالي للحزب .
3-    دراسة الأوضاع الاقتصادية للمناطق الكردية وتقديم الآراء اللازمة لها .
4-    إعداد دراسة عامة في الجوانب الأساسية للوضع الاقتصادي .
5-    تنظيم سجل خاص بالواردات والمصاريف على مستوى الحزب . 
6-    تدقيق السجلات الخاصة بالشؤون المالية لدى كافة الهيئات والمكاتب والمجالس …. الخ . 
7-    إنجاز نظام داخلي خاص بعمل المكتب لا يتعارض مع أهداف الحزب عموماً .
6 – مكتب منظمة الشباب والطلبة :
     يعمل على إدارة تنظيم الشباب والطلبة وفق متطلبات الوضع الراهن للبلد , ويعقد اجتماعاته الدورية بإشراف السكرتير العام وخمسة أعضاء من اللجنة التنفيذية على الأقل , وينجز نظاماً داخلياً خاصاً بالمنظمة لا يتعارض مع أهداف الحزب عموماً بالتعاون مع الخبرات و الكفاءات الشبابية .
7 – مكتب منظمة المرأة :
     يعمل على تنظيم الطاقات والكفاءات النسائية , ويعقد اجتماعاته الدورية بإشراف السكرتير العام وخمسة أعضاء من اللجنة التنفيذية على الأقل , وينجز نظاماً داخلياً خاصاً بالمنظمة لا يتعارض مع أهداف الحزب عموماً بالتعاون مع الخبرات و الكفاءات النسائية .
8 – مكتب استشاري :
     يتكون من ذوي الكفاءات والامكانيات والخبرات السياسية.. الخ , الذين كانوا يشغلون مناصب قيادية في الحزب وآخرين  ممن لا يرغبون العمل وفق الأسلوب النضالي التنظيمي اليومي, بحيث يكون لكل مجلس منطقة مكتب استشاري لا يتجاوز عدد أعضائه ثلاثة أعضاء في أقصى حالاته , و يعقد اجتماعاته الدورية بإشراف عضو من اللجنة التنفيذية .
9 – مكتب اجتماعي :
      يختص بنسج العلاقات مع مختلف شرائح ومكونات المجتمع السوري , بغية توسيع نفوذ الحزب, وحماية السلم الأهلي , ونشر ثقافة التسامح , وذلك بعمل زيارات دورية لذوي المكانة العلمية والثقافية والاكاديمية والرموز الاجتماعية والدينية والمالية , من ذوي السمعة الحسنة , ويعمل فيه عدد من الرفاق من المجالس الفرعية , و مجلس المنطقة بحيث يكون لكل مجلس منطقة مكتب اجتماعي لا يتجاوز عدد أعضائه ثلاثة أعضاء في أقصى حالاته , ويعقد اجتماعاته الدورية بإشراف عضو من اللجنة التنفيذية .
المادة العشرون – مجلس الحزب :
   هو أعلى سلطة تقريرية بين المؤتمرين، ويتألف من أعضاء اللجنة التنفيذية وممثلي مجالس المناطق على أن يكون عدد ممثلي مجالس المناطق أكثر من عدد أعضاء اللجنة التنفيذية , ويعقد في منتصف الفترة الفاصلة بين المؤتمرين وإذا لم يعقد في موعده المنوه يعتبر الحزب في حالة حل .
صلاحياته: 
1- الوقوف على أداء اللجنة التنفيذية ومحاسبتها .
2- إعادة النظر في القرارات والمنهاج السياسي والنظام الداخلي وإدخال التعديلات اللازمة عليهما في إطار معالجتهما وتطويرهما . 
3- اتخاذ القرار بالانسحاب أو الدمج مع أي إطار سياسي أو تنظيمي .
4- له الحق في المصادقة على التوقيف أو رفع صفة العضوية أو تعديل أعضاء اللجنة التنفيذية بما لا يتجاوز النصف بمن فيهم السكرتير العام .
المادة الحادية والعشرون – المؤتمر العام : 
 يعتبر المؤتمر أعلى سلطة في الحزب وينعقد دورياً مرة كل سنتين , وإذا لم يعقد في موعده المنوه يعتبر الحزب في حالة حل ، ويتكون من أعضاء اللجنة التنفيذية وممثلين منتخبين عن المجالس الحزبية وفق لوائح انتخابية تقررها اللجنة التنفيذية .
صلاحياته : 
 1 – يستمع المؤتمر إلى التقارير المقدمة ويناقشها .
 2 – يصادق على المشاريع والوثائق  بعد المناقشة .
 3 – يُحدَّد الخطط الأساسية في القضايا العامة ويَتَخِذْ القرارات بشأنها . 
 4– للمؤتمر حق تبديل اسم الحزب أو حله أو دمجه مع تنظيم آخر .
 5- يُشكِّل هيئة باسم (هيئة الإشراف والتحكيم) مؤلفة من خمسة أعضاء , يَنْتَخِبُ من بينهم رئيساً، ومهمة الهيئة معالجة القضايا الخلافية والمخالفات المرتكبة بين المؤتمرين ، وتقديم الحلول والمقترحات لها بعد القيام بالتحقيقات اللازمة وفق النظام الداخلي , والاستماع لوجهات النظر المختلفة، وتكون قراراتها ملزمة لجميع الهيئات والأعضاء , ولا يجوز الطعن فيها إلا من قبل مجلس الحزب والمؤتمر العام .
 6– ينتخب السكرتير العام للحزب وأعضاء اللجنة التنفيذية , وفق تعليمات خاصة بهذا الشأن .
المادة الثانية والعشرون –  مالية الحزب: 
 أولا : تتكون المصادر المالية من :
 أ‌ – بدل الاشتراك الذي يدفعه الأعضاء.
 ب‌ –  تبرعات الأعضاء والمؤازرين والأصدقاء .
 ت- أثمان المطبوعات الحزبية .
 ث – ريع المشاريع الإنتاجية .
ثانيا- : تقوم الهيئات والمجالس بتحديد اشتراكات وتبرعات أعضائها بعد التحقق من الامكانيات المتوفرة لديهم، وتجمع بدل اشتراك العضوية وأثمان المطبوعات في كل شهر عن طريق التسلسل التنظيمي , وترفع إلى المكتب الاقتصادي والمالي في اللجنة التنفيذية بعد حسم مصاريفها أصولاً . 
ثالثاً: على كافة المجالس والمكاتب تنظيم سجلات خاصة مقيدة فيها أوجه الدخل الوارد إليها وأوجه الصرف فيها .

                                                   
لجنة منطقة عفرين لأحزاب الاتحاد السياسي الديمقراطي الكوردي – سوريا في 12 / 2 / 2014 م 

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *