“إعمار” تقترض 500 مليون دولار لمشروع “سكوير” تركيا

20 ديسمبر، 2012 5:11 ص 164 مشاهدة

mmmzzzzzzzzzzzz

وقعت شركة “إعمار العقارية” الإماراتية، اتفاقية تمويل جديدة بقيمة 500 مليون دولار أمريكي (نحو 1.835 مليار درهم إماراتي) مع كل من “ستاندرد تشارترد بنك” و”الإمارات دبي الوطني كابيتال المحدودة” و”إتش إس بي سي بنك القابضة”. وتعكس هذه الخطوة متانة الركائز المالية للشركة والتزامها بالاضطلاع بالمشاريع الكبرى، حيث سيتم توظيف التمويل الجديد لتطوير مشروع “إعمار سكوير”، ثاني المشاريع متعددة الاستخدامات التي تطورها “إعمار العقارية” في تركيا، على أن يتم سداد قيمة التمويل خلال سبع سنوات.

وفي بيان صحافي حصلت “العربية.نت” على نسخة منه، قال محمد العبار، رئيس مجلس إدارة “إعمار العقارية”، “في ضوء الأداء المالي القوي الذي سجلته هذه السنة، ينصب جل تركيز “إعمار” على استكمال تنفيذ المشاريع التي تعمل على تطويرها في المواعيد المحددة سواء في دبي أو أهم الأسواق الناشئة التي نتواجد فيها في المرحلة الراهنة. وتعكس اتفاقية التمويل الجديدة إمكانات إعمار في الحصول على التمويل طويل الأمد، كما وتعبر في الوقت ذاته عن ثقة السوق بكفاءاتنا التطويرية وقدرتنا على تنفيذ المشاريع بنجاح كبير”.

وأضاف، “تتمتع إعمار اليوم بمؤشرات نمو إيجابية في جميع أسواقها الرئيسية، ونستكشف باستمرار الفرص الجديدة التي تتيح لنا تعزيز محفظة مشاريعنا وإثراء قيمة استثمارات المساهمين على المدى الطويل. وتعتبر تركيا من أهم الاسواق بالنسبة للشركة، حيث قمنا بتسليم المالكين وحداتهم السكنية ضمن المرحلة الأولى من أول مشاريعنا في تركيا، ‘توسكان فالي’. وسنعمل خلال المرحلة المقبلة على تطوير ‘إعمار سكوير’ في اسطنبول، ونحن على ثقة بأن هذا المشروع الهام سيساهم بدور حيوي في دعم جهود التنمية على المستويين الاجتماعي والاقتصادي في تركيا”.

ويمتد “إعمار سكوير” على مساحة 73 ألف متر مربع، ويوفر للسكان أرقى أساليب الحياة العصرية التي تشتهر بها “إعمار العقارية” في كافة مشاريعها حول العالم. ويتألف المشروع من أكثر من 1000 منزل فاخر، وفندق من فئة الخمس نجوم يضم 180 غرفة، بالإضافة إلى باقة متكاملة من المرافق الترفيهية والمكاتب، ومركز عالمي للتسوق سيكون الأكبر من نوعه في تركيا، وسيتم تطوير “إعمار سكوير مول” وفق أفضل معايير التميز العالمية.

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *