ازيزي لرحاب نيوز: جنيف2 ليس حصرا لحل القضية الكوردية وهي تعالج قضية عمرها ثلاثة سنوات من سيل الدماء

17 فبراير، 2014 4:27 م 144 مشاهدة

Kawa_Azizi__2013_04_13_h13m54s43__GH

" رحاب نيوز " ر ن ا – هولير – آرام إبراهيم

قال كاوا ازيزي ممثل حزب آزادي في اقليم كوردستان، ان جنيف يعالج عمرها ثلاثة سنوات من صراع دموعي راح ضحيته الألاف الشهداء وتدمير الاف المنازل، كما ان جنيف 2 ليس حصرا لحل القضية الكوردية ومجرد وجوده ضمن الوفد المعارض هو يمثل المكون الكردي، وهو يمثل المجلس الوطنى الكوردي كممثل شرعي للكرد السوريين

 واوضح "كاوا ازيزي" لـوكالة رحاب نيوز ان مؤتمر جنيف يعالج قضية عمرها ثلاثة سنوات من صراع دموي راح ضحيته الاف الشهداء وتدمير الاف المنازل، وتهجير الملايين من السوريين. والى ذلك فان قضية من هذا النوع لا يمكن ان تحل بجولة او جولتين من المفاوضات

واشار "ازيزي" انه مازال الكثير ينتظر السوريين , لان كل صراعات العالم قد تحولت الى بلادنا وتحل على حساب الشعب السوري, بالرغم من بدء الحوار الا ان العنف مازال على اشده . وليس من المنظور قريبا ان يقف هذا العنف المتبادل حتى وان اتفق الطرفان، منوها الى ان من يقومون بالعنف والعنف المضاد عدا النظام والمعارضة هناك قوى مسلحة اخرى خارج ارادة الطرفين، وبالتالي لم يبقى اي امل اخر امام السوريين الا الحل السياسي

  كما واضاف "ازيزي "   الى ان الحل السياسي هو طاولة المفاوضات في جنيف، بالرغم من عدم التوصل الى اتفاق محدد لكن الحوار قد بدء وجها لوجه، وهناك اعتراف متبادل بين الطرفين، وقد ابدى استعدادهما للحل السياسي، معتبرا ان هذا هو المهم الان وان جنيف سيستمر لوقت طويل

 جنيف ليس حصرا لحل القضية الكوردية   

 وحول ان الوفد الكوردي هل سيحصد شيئا للكورد في جنيف2 ,قال "ا كاوا ازيزي  " نعم ,الحقيقة هناك نقطة يجب الوقوف عندها, وهي ان مؤتمر جنيف ليس حصرا لحل القضية الكردية , والوفد الكوردي ليس هناك فقط  للقضية الكردية ,مضيفا ان نحن جزء من وفد المعارضة السورية نسعى الى وقف العنق ,وايصال المعونات الى المناطق المحاصرة , اطلاق صراح السجناء السياسيين , وتأسيس هيئة حكم انتقالي , وكتابة دستور جديد للبلاد والانتقال السلمى للسلطة من خلال انتخابات ديمقراطية , ووضع اسس ديمقراطية للحكم السوري الجديد يحترم حقوق الانسان ويعترف بالحقوق الدستورية للشعب الكردي في سورية" .  

 واعتبر "ازيزي" ان الوفد الكوردي, مجرد وجوده ضمن الوفد  المعارضة هو يمثل المكون الكردي , وهو يمثل المجلس الوطنى الكردي كممثل شرعي للكرد السوريين, فيما بين ان في بيان المبادئ الذى قدمه المعارضة السورية للمصالحة, يمثل وجهة نظر متطورة لاحترام حقوق الانسان وحماية حقوق المكونات السورية كافة , كما اشار الى ذكر اسم الكرد والعرب والسريان والاخرون بانهم من المكونات الرئيسية لسورية, بالإضافة الى الاشادة في البند الثاني من المادة السادسة بالوثيقة الموقعة بين المجلس الوطني الكردي والائتلاف السوري  لقوى المعارضة والثورة كأساس للمصالحة الوطنية

 مختتما "ازيزي" حديثه لوكالة رحاب نيوز بان ذلك بداية الخطوة الاولى من مشوار الالف ميل.

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *