الاسد خسر نفوذه لدى الفلسطينيين

22 نوفمبر، 2012 3:07 م 116 مشاهدة

الاسد خسر نفوذه لدى الفلسطينيين

ذكرت صحيفة /فاينانشيال تايمز/ البريطانية أن الرئيس السوري بشار الأسد قد خسر نفوذه لدى الفلسطينيين، مشيرة إلى خفوت الصوت السوري منذ اندلاع العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.
ولفتت الصحيفة – في مستهل تعليق أوردته في موقعها الإلكتروني الأربعاء – إلى أن الأسد كان دائما في طليعة الزعماء ذوي الخطب الحماسية الرنانة خلال أي هجوم إسرائيلي على القطاع، معتبرا نفسه المدافع العربي الأصيل الوحيد عن الفلسطينيين، معرضا بغيره من القادة العرب ومشككا في أصالة عروبتهم، ومتهما إياهم في بعض الأحيان بالتواطؤ الصريح مع إسرائيل، مشيرة إلى أن الأسد كان دائما ما يستغل القضية العربية لدعم موقفه المحلي.
وتقول الفايننشال تايمز إن الأسد لم يعد نصيرا لحماس، والتي نقلت مقارها من دمشق على خلفية اندلاع الثورة السورية، مشيرة إلى الدعم الصريح الذي أبداه خالد مشعل، أحد قادة حماس إلى إخوته من السنيين في صراعهم للاطاحة بنظام الأسد المنتمي إلى الأقلية العلوية.
وأكدت الصحيفة في ختام تعليقها أن من بين الأسباب التي أظهرت مدى تراجع دور كل من سوريا وإيران وحزب الله (فيما يطلق عليه محور المقاومة) كان معاودة ظهور مصر بهذا الشكل القوي للاضطلاع بدورها الرائد في المنطقة، مرجحة محاولة حماس الاستقواء أمام إسرائيل بالحليف المصري

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *