المعارضة السورية ستقرر فيما إذا ستحضر محادثات السلام…

17 يناير، 2014 10:16 م 106 مشاهدة

6g

" رحاب نيوز " ر ن ا

ترجمة عبدالسلام خنجر 

يجتمع الأئتلاف المعارض السوري المدعوم من الغرب اليوم الجمعة للتصويت في فيما أذا كانت ستحضر محادثات السلام التي ستعقد في جنيف الأسبوع القادم, الأئتلاف الوطني السوري يجتمع في اسطنبول في ظل الضغوط التي  تمارسها الولايات المتحدة عليه لحضور المؤتمر والذي يهدف لتشكيل حكومة أنتقالية .

وقال جون كيري وزير الخارجية الأمريكية يوم الخميس بأن المحادثات "أفضل فرصة للمعارضة من اجل تحقيق أهداف الشعب السوري والثورة ."

"فهو حول تأسيس عملية لتشكيل هيكلية حكم أنتقالية بصلاحيات كاملة مبنية على التوافق .هذه العملية هي الطريق الوحيد لوضع حد للحرب الأهلية التي تسببت في أكبر كارثة أنسانية والتي ساهمت في خلق بذور للتطرف على الأرض ." حسب ما قال كيري .

قادة المعارضة الى حد ما رفضوا حضور المحادثات والتي ستبدأ في 22 كانون الثاني بدون التزام مسبق فيما أذا كان الرئيس بشار الأسد سيتنحى .

أكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم  اليوم الجمعة بأن دمشق ستحضر مؤتمر 22 كانون الثاني .

" كما قد  أكدتُ البارحة بأن الوفد السوري سيتوجه الى جنيف كما أننا نؤمن بأن التسوية السلمية هي السبيل الوحيد للخروج من الصراع في سوريا "قال المعلم .

تحدث من موسكو بعد اجتماعه مع نظريه الروسي ،سيرغي لافروف ، قال بأنه مستعد لتبادل القوائم الأسرى المحتملين  مع قوات الثوار وقد سلم روسيا خطط لوقف أطلاق النار في حلب ، أكبر المدن السورية .

وقد هاجم المعلم واشنطن ،والذي قال " بأنها تدعم الجماعات الأرهابية "في الحرب الأهلية في سوريا .

الحكومة السورية وافقت على حضور المؤتمر ،ولكن حاولت صرف النظر عن تشكيل حكومة جديدة الى مكافحة الأرهاب .الأسد يصف كل الثوار السوريين بالأرهابيين .

كيري قال بأن الولايات المتحدة هي كذلك قلقة بشأن تنامي التطرف في سوريا ،ولكن أصر على لوم دمشق بسبب  الأضطرابات التي خلفت أكثر من 120,000 قتيل .

وقد قال أيضا بأن رئيس أية حكومة أنتقالية سيتم التوافق عليه من جميع الأطراف ,والذي يعني بأن الرئيس الأسد من المحتمل أستبعاده .

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *