الملف السوري قد يتجه إلى مجلس الأمن وكتائب المعارضة تبدي استعدادها لفك الحصار عن المدن المؤيدة للنظام

29 يناير، 2014 12:50 ص 85 مشاهدة

مجلس-الامن-الدولي

" رحاب نيوز " ر ن ا – خلدون خطاب

عبر العديد من المراقبين السياسيين بأن احتمالية انتقال ملف الأزمة السورية إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بات قريباً وذلك بسبب عدم جدية النظام السوري في المفاوضات التي تجرى في جنيف, وكما قالوا أنه بكل الأحوال فأن الوصاية الدولية ستطبق على سوريا, لأن بنود اتفاق جنيف1 لا يمكن تطبيقها دون دخول قوات دولية وعن المفاوضات ابدى المتحدث باسم وفد المعارضة السورية "لؤي الصافي" بأن المعارضة السورية المسلحة ابدى عن استعداده 
لفك الحصار عن المدن المؤيدة للنظام التي تحاصرها المعارضة المسلحة كبلدات نبل والزهراء والفوعة الشيعية وذلك لفك الحصار عن باقي المدن السورية المحاصرة كأحياء حمص القديمة.

وبررت المعارضة المسلحة حصارها لهذه المدن أنها كانت تستعمل كنقاط انطلاق لشن الهجمات على كتائب المعارضة المسلحة.

 

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *