جبهة النصرة تتقدم على حساب داعش في ظل صراعها مع القوات الكوردية في ريف الحسكة

2 مارس، 2014 2:17 ص 109 مشاهدة

daeshhh

" رحاب نيوز " ر ن ا – شيار أحمد

تقدم لجبهة النصرة من خلال تنسيقها مع الجبهة الاسلامية في السيطرة على القرى والبلدات من يد عناصر الدولة الاسلامية في العراق والشام  المعروفة باسم "داعش" بريف محافظة الحسكة شمال البلاد.
وافاد المرصد السوري لحقوق الانسان بسيطرة مقاتلي جبهة النصرة والكتائب اسلامية المقاتلة على أجزاء واسعة من بلدة مركدة عقب اشتباكات عنيفة مع مقاتلي تنظيم داعش .

كما وقام تنظيم داعش بإعدام الأمير الشرعي لجبهة النصرة "علي حمد سعيد الهجر" ميدانيا في بلدة مركدة بريف الحسكة قبيل سيطرة جبهة النصرة على أجزاء واسعة من البلدة ولا تزال الاشتباكات مستمرة بين الطرفين قرب محطة غاز الثلجية بحسب ما افاد به مواقع سورية معارضة.

وفي سياق متصل, أدان الائتلاف الوطني السوري ما تقوم به وحدات حماية الشعب الكوردية من قتل للمدنيين وحرق المنازل في قرية تل براك بريف الحسكة بحسب بيان صدر عنه .

يأتي هذا بعد سيطرة وحدات حماية الشعب الكوردية على بلدة تل براك من يد عناصر تابعة للجبهة الإسلامية واتهام وحدات الحماية الكوردية بارتكاب مجزرة في البلدة حيال عملية السيطرة, الأمر الذي نفاه المرصد السوري لحقوق الانسان في وقت سابق.

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *