“سارة”: الأسد لن يسلم أسلحته الكيميائية والأمم المتحدة مسؤولة عن خرق هدنة حمص!

8 فبراير، 2014 1:36 م 90 مشاهدة

FRANCE-SYRIA-POLITICS-OPPOSITIION-KILO

" رحاب نيوز " ر ن ا – اسطنبول – جان ملا

أكد المستشار السياسي والإعلامي في مكتب رئاسة الائتلاف الوطني السوري "فايز سارة" أنه:" لا ثقة أبداً في سياسات ومواقف نظام الأسد، وفي التزامه باتفاقات مع ناشطين في داخل سوريا أو مع المجتمع الأهلي أو حتى مع الخارج ممثلاً بالمجتمع الدولي". مضيفاً إن:" الدليل الأوضح على عدم التزام نظام الأسد بتعهداته هو مماطلته في تسليم السلاح الكيماوي، فقد انتهت المدة المحددة له، ولم يسلم سوى 4% من المواد المفترض تسليمها" وجاء تصريح "سارة" تعليقاً على الاتفاق الذي أعلنت الأمم المتحدة التوصل إليه المتمثل في "هدنة لأسباب إنسانية" في حمص، وقد حمل سارة " الأمم المتحدة مسؤولية مراقبة تصرفات النظام ولمسها لمس اليد، وإبداء الرأي بما يقوم به من انتهاكات للاتفاقات ومحاسبته عليها" مردفاً أن:" نظام الأسد -وفق الاتفاق المذكور-وضع نفسه أمام استحقاقات يديرها طرف دولي، ولا بد من موقف تتخذه الهيئة الدولية أي الأمم المتحدة إذا لم يلتزم النظام بهذا الاتفاق." 

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *