طارق الهاشمي يحذر من حرب أهلية في العراق

28 ديسمبر، 2012 9:00 م 113 مشاهدة

hash

حذر نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي من حرب أهلية وتقسيم العراق، ووصف رئيس الحكومة نوري المالكي بأنه مستبد ودموي، وتوقع هبّة شعبية عفوية تطيح به.

وقال الهاشمي في حوار نشرته صحيفة “الحياة” اللندنية، الخميس: “أعتقد بأن تراكمات الظلم والفساد وسوء الإدارة ستؤدي إلى هبّة شعبية عفوية يتبناها ملايين من المحبطين ‏والمظلومين، ومن الفقراء والعاطلين من العمل”، مؤكداً وجود أدلة على اتهامه للمالكي بدعم النظام السوري.

وفي هذا الصدد صرح قائلاً: “توجد أدلة قاطعة، والمالكي اعترف في تصريح قبل أسابيع بأن ‏الحكومة العراقية غير قادرة على تفتيش الطائرات الإيرانية بعد تعهّدات قطعها للجامعة العربية والأمم المتحدة، وقلت منذ ‏اليوم الأول لتعهده للإدارة الأمريكية إن هذا الرجل يكذب”.

يأتي هذا في وقت يستعد العراقيون في أكثر من مدينة عراقية للتظاهر في “جمعة شرف العراقيات” والتي يتوقع أن تكون حاشدة بحسب المنظمين، وقال تجمّع يسمي نفسه “شباب الثورة في الفلوجة”، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن المظاهرة ستكون مليونية وستكون بداية النهاية لحكومة المالكي.

كما أنهم أكدوا مشاركة عراقيين من المحافظات الشيعية والكردية في محاولة لنفي أن الحراك العراقي حراك سنّي.

وفي الإطار ذاته، أفاد وزير المالية رافع العيساوي بأن الحكومة تعمل على انتهاك حقوق الإنسان من قبل عصابات، وأن أعراض العراقيات في السجون تنتهك من قبل المسؤولين عليها.

وأضاف “يجب إسقاط المخبر السري والمتعاملين به ومنع من استخدام الفقرة الرابعة إرهاب في ضرب الخصوم والتنكيل بهم”.

وأكد العيساوي قائلاً: “إن حكومة خلق الأزمات يجب أن تنتهي لأنها أثبتت فشلها يوم أزمة مع الكرد، ويوم أزمة مع التيار الصدري، واليوم أزمة مشتعلة مع أهل السنة”.

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *