“عيدي” يتهم حزب اليسار الكوردي بعدم إتزانه سياسياً وازدواجية علاقاته بالمجلسين الكورديين

23 يناير، 2014 11:42 م 121 مشاهدة

عيدي واليسار

" رحاب نيوز " ر ن ا – عامودا – رامان حسو

"بسبب الازدواجية في عملهم مع مجلس غربي كوردستان والمجلس الوطني الكوردي تم تجميد عضوية الحزب من محلية عامودا للمجلس الوطني الكوردي في سوريا وفصل عضوه "عمران السيد" الذي كان يشغل منصب رئيس المحلية" هذا ما تم التصريح به لرحاب نيوز من قبل عضو المجلس المحلي في مدينة عامودا "مروان عيدي"، وهذا ما تم التلميح له عند انتشار الخبر قبل ساعات على صفحات الناشطين والسياسيين الكورد من مدينة الحسكة عندما أعلن عن قرار المحلية بخصوص حزب اليسار الديمقراطي الكوردي في سوريا.

وخلال حديثنا مع عيدي أكد أن القرار جاء بعد نظرة أغلب أعضاء المجلس في مدينة عامودا للمواقف الغير متزنة لحزب اليسار الكوردي والتي لا تصب في مصلحة المجلس الوطني الكوردي.

وأضاف عيدي أن ما قمنا به هو إشارة للأمانة العامة للمجلس الوطني الكوردي للقيام بهذه الخطوة داخل الأمانة أيضاً، وذلك بناءاً على مقررات المؤتمر الثاني للمجلس الوطني الكوردي الذي نصت أنه لا يجوز لأي حزب أو أي شخصية مستقلة أن تكون في المجلس الوطني الكوردي وفي أطار أخر بذات الوقت.

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *