فرنسا والائتلاف المعارض يبحثان “حماية المناطق المحررة”

27 نوفمبر، 2012 4:38 ص 95 مشاهدة

يخطو الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الذي اعترف الثلاثاء بشرعية الائتلاف الجديد للمعارضة السورية، خطوة اضافية السبت باستقباله رئيس الائتلاف احمد معاذ الخطيب في باريس لمناقشة “حماية المناطق المحررة”.
ومن المقرر ان يلتقي الجانبان في قصر الاليزية. وتشكل الائتلاف السوري المعارض الاحد في الدوحة بعد ايام من الضغوط المكثفة سواء الغربية ولا سيما من الولاياتا لمتحدة وفرنسا وقطر.
وافادت الرئاسة الفرنسية ان هولاند والخطيب سيبحثان “وسائل وطرق ضمان حماية المناطق المحررة وتقديم المساعدات الانسانية الى اللاجئين وتشكيل حكومة مؤقتة”.
ويأتي اللقاء بعد اربعة ايام على اعتراف هولاند بالائتلاف الجديد على انه “الممثل الشرعي الوحيد للشعب السوري” والكلام على ضرورة مراجعة الحظر الاوروبي على الاسلحة لتحسين مساعدة المعارضة. وبهذه الخطوة، يبدي الرئيس الفرنسي تحركا غير مسبوق بين حلفائه الرئيسيين حول العالم.
محادثات مشجعة
وتعتبر الولايات المتحدة الائتلاف الجديد فقط “ممثلا” شرعيا للشعب السوري.
وفي بريطانيا التي زارها الخطيب الجمعة لم يستقبله الا وزير الخارجية وليام هيغ، الا ان لندن اعتبرت ان محادثاتها مع الخطيب “مشجعة” واكدت انها قد تعلن موقفها لجهة الاعتراف بالائتلاف كممثل وحيد للشعب السوري “في الايام المقبلة”.
وفي الملف السوري تبرر فرنسا مقاربتها “بمسؤولية المجتمع الدولي لمواكبة” الائتلاف المعارض السوري الجديد”.

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *