كتبتُ على لسان عربي

4 مارس، 2014 11:00 م 164 مشاهدة

 

ديار داوود





 

كتبتُ على لسان عربي


سألوني من أنت و من أين أتيت؟


فصمت…


سألوني من والدك و من والدتك؟


فصمت…


سألوني ما هويتك و من أي وطن أنت؟


فأجبت…..


أنا كوردي و أتيت من كوردستان


والدي كوردي و أمي كوردية


هويتي كوردي و وطني كوردستان





فنظروا ألي قائلين…


اهلاً بأحفاد البرزان


تنحني الرؤوس إلى قائد الكوردَ و كوردستان


و تفرشُ من أجلهِ الأرضَ بالريحان


و تحية لعلمٌ أخضر و أحمر و أصفر و أبيض من أجمل الألوان


أعذرني يا كوردي فقليلٌ عليك المدح باللسان


فثقلك ذهب ٌو مرجان





فأنا عربي و أعشق الكورد و كوردستان

 

بقلم: ديار داوود

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *