مستشارة الرئيس المصري: التفجيرات الإرهابية قضت على محاولات التصالح مع الإخوان

24 يناير، 2014 5:33 م 61 مشاهدة

1600304_10151851686092213_755068941_n

رحاب نيوز- القاهرة – ر ن أ

أكدت مستشار الرئيس المصري لشؤون المرأة الكاتبة الصحافية سكينة فؤاد أن الحادث الإرهابي الذي استهدف مديرية أمن القاهرة يزيد الشعب المصري إصراراً وصلابة، وأن الحادث قضى على أي فرصة للتصالح مع جماعة الإخوان.

وقالت فؤاد في تصريحات تلفزيونية لها الجمعة: "الإخوان يثبتون أن إسقاط الشعب المصري لحكمهم كان حقاً وصحيحاً، وإنقاذاً للوطن"، وأضافت "الجماعة تُحاول معاقبة الشعب المصري عبر تلك الأعمال الإرهابية، لكون الشارع قد رفض حكمهم".

وطالبت مستشار الرئيس المصري لشؤون المرأة الشعب المصري بألا يسمح للجماعة بالتصادم معهم، بل يجب تنفيذ القانون، وعلى النظام الحالي أن يطبق القانون بشكل حازم وعادل.

وتابعت فؤاد قائلة: "الإخوان نسفوا كل الجسور التي يمكن أن تمتد أو تبقى منها أي شيء، والعمل الإرهابي قضى على كل محاولات التصالح مع الجماعة الإرهابية"، وأضافت متسائلةً "كيف لجماعة أعطى المصريون لها الأمان في يوم من الأيام، أن تحمل له كل هذا الشر وتفعل هذا بأبنائه؟

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *