مفتي مصر يستنكر ما يتعرض له الأقباط المصريين من عمليات قتل طائفية بليبيا

3 مارس، 2014 2:06 ص 69 مشاهدة

مفتى مصر

رحاب نيوز – القاهرة

استنكر فضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية بمصر بشدة ما تعرض له أقباط مصريين من هجمات متكررة وعمليات قتل طائفية في مدينة بنغازي بليبيا، مطالباً السلطات الليبية بتحمل مسئوليتها كاملة في تأمين وحماية المواطنين المصريين المقيمين هناك،واتخاذ كافة التدابير اللازمة لحماية أرواحهم وممتلكاتهم.

وفي بيانه ناشد فضيلة المفتي الشعب الليبي التعاون مع السلطات الليبية لتأمين أشقائهم المصريين الذين يعملون داخل الأراضي الليبية، والتصدي لتلك الهجمات الطائفية التي تسعى لتعكير العلاقة الطيبة بين أبناء الشعبين الشقيقين.

جاء ذلك بعد حادث إطلاق النار على مواطن مصرى مسيحي اليوم فى ليبيا يدعى "سلامة فوزى" 24 عاماً، يعمل بإحدى المتاجر بليبيا، اعتدى عليه مسلحون، صباح اليوم ، وأطلقوا عليه الرصاص فى مدينة بنغازى. ويرقد الآن بغرفة الرعاية المركزة في حالة حرجة.

جدير بالذكر أنه ليس الحادث الأول لاستهداف مصريين فى الأراضى الليبية، حيث إنه الحادث الثالث بعد حادثة مقتل السبع أقباط المصريين منذ أيام واختطاف الدبلوماسيين المصريين.

 

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *