نيجيرفان بارزاني: الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية اخلاقية ازاء ما يحصل في العراق

24 ديسمبر، 2012 3:17 ص 122 مشاهدة

zzzzzzzzzzzzz

اكد رئيس حكومة اقليم كردستان نيچيرفان بارزاني، ان علاقة الاقليم الاقتصادية بأنقرة ليست خطراً على وحدة العراق.

وقال بارزاني في مقابلة اجرتها معه مجلة التايمز، في عددها الاخير ونشرته موقع حكومة اقليم كردستان،  ان “الاوضاع في تركيا قد تغيرت عما كانت عليه قبل خمس سنوات، (…)، وهي بوابة الامل الوحيدة لنا واذا أُغلقت فلن نرضخ لبغداد”.

وبشأن التقارير التي اشارت الى ان الولايات المتحدة الامريكية تعد مد انبوب لنقل النفط الكردي الى تركيا خطرا على وحدة العراق، أكد بارزاني ان “هذه طرفة وكلام مضحك”.

ولفت  رئيس حكومة الاقليم الى ان “تركيا تحتاج الى شيء، ونحن نحتاج الى اشياء، وهناك تفاهم مشترك بيننا”، مؤكدا ان “الامر لا علاقة له بالسياسة، لانه موضوع اقتصادي، فكلا طرفينا بحاجة الى الازدهار الاقتصادي”.

واضاف “اذا كان بالامكان تطوير علاقاتنا مع تركيا بالتعاون الاقتصادي، فلن نألوا جهدا في سبيل ذلك”.

وبشأن قضية حزب العمال الكردستاني، قال نيجيرفان بارزاني ان “على تركيا ان تفهم شيئا واحد وهو ان القضية قضية سياسية ولا تحل بالطرق العسكرية ويجب اتخاذ قرارات سياسية بشأنها”.

واضاف “نحن ناقشنا هذا الموضوع مع الجانب التركي مرارا؛ وسنستمر في مساعينا، وممارسة دورنا في ايجاد حل سياسي للقضية الكردية في تركيا”.

من جانب آخر، حمّل رئيس حكومة اقليم كردستان، نيچيرفان بارزاني، الولايات المتحدة الامريكية مسؤولية ما يحصل في العراق.

وقال نيچيرفان بارزاني ، ان “الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية اخلاقية ازاء ما يحصل في العراق”، متسائلا “لماذا جاؤوا الى العراق؟ هل كان من اجل ان يسلموا مفاتيحه لاناس اخرين من غير العراقيين؟”.

واضاف ان “الامريكيين لم يتعاونوا معنا طيلة مدة بقائهم في العراق من اجل حل المشكلات التي يعاني منها”، مؤكدا ان “واشنطن كانت تعلم ان تلك المشكلات ستتفاقم بعد انسحاب قواتها، وكيف ستتعامل بغداد معها؟”

وتابع ان “فرض اي حل سيخلف وراءه مشاكل جمة”، مشددا على “ضرورة التوافق والاتفاقيات المشتركة”، معلنا استعداه للاتفاق “لاننا نعلم ان المشكلات لاتحل بالقول من هو الطرف القوي في المعادلة ومن هو الطرف الضعيف”.

وردا على تساؤل بشأن ان كان الوقت الحالي هو الاقرب الى اعلان كردستان مستقلة قال نيجيرفان بارزاني “اعتقد نعم، فأمامنا فرصة كبيرة”، مستدركا ان “هناك جملة تحديات كبيرة امامنا في كيفية تشكيل كردستان مستقلة، فقبل كل شيء علينا اقناع ولو دولة واحدة من الدول المجاورة لنا، فمن دون هذا لن نستطيع القيام بهذه الخطوة”.

وتابع “من اجل ان تكون لنا دولة مستقلة يجب ان يكون لنا حلفاء وان تساندنا قوة اقليمية”، مضيفا “وعلى الصعيد الدولي يجب ان نحصل على دعم قوة عظمى”.

واستدرك بارزاني ان “الذي نريده في الوقت الحاضر هو ان نكون اصحاب اقتصاد مستقل داخل العراق.

مواضيع ذات صلة



تعليق واحد على “نيجيرفان بارزاني: الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية اخلاقية ازاء ما يحصل في العراق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *