وحدات الحماية الشعبية "YPG" تصرح بأنها تعمل على حماية مكتسبات الثورة السورية وتؤمن ب..

1 مارس، 2014 9:06 م 109 مشاهدة

yekinen-parstin-gel

"رحاب نيوز" ر ن ا – قامشلو – دمهات ديركي

في بيان صادر عن القيادة العامة لوحدات الحماية الشعبية "YPG"المتواجدة في المناطق الكوردية في سوريا أكدت فيه بأنها ومنذ تأسيسها منذ عامين تعمل على حماية مكتسبات الثورة السورية وتؤمن بأن سوريا المستقبل يجب ان تكون دولة ديمقراطية تعددية حرة تتأمن فيها حرية الشعب الكوردي وحرية المكونات الأخرى وفيما يلي النص الكامل لبيان:

تقوم وحدات حماية الشعب YPG ومنذ تأسيسها خلال العامين المنصرمين حتى الأن وهي تقوم بمهام الدفاع عن مكتسبات الثورة السورية بشكل عام وحماية وجود الشعب الكردي وباقي المكونات الأخرى في غرب كردستان بشكل خاص، ورغم الهجمات الشرسة التي إستهدفتها إلا انها يوم بعد يوم قاومت وصمدت وانتصرت واستطاعت تحرير غالبية غرب كردستان وبعض المناطق المجاورة لها ايضا وقد اصبحت وحدات حماية الشعب YPG الطرف الاكثر انضباطا وتنظيما وقوة ليس فقط في ساحة غرب كردستان بل في عموم سوريا، واستطاعت تطوير قدراتها العسكرية مستمدة قوتها من الامكانيات الذاتية من الشعب. وباتت تمثل قوة عسكرية تستطيع من خلالها ان تحرر اي مكان اذا ارادت.ان حملة تطهير تل براك وبلدة جزعة واسترجاع بلدة تل معروف خير شاهد ودليل على ذلك، وبالرغم من ان وحدات حماية الشعب تملك كل الامكانيات لتحقيق اي نصر عسكري إلا انها تؤمن بأن الحل الثوري في سوريا ليس في الكفاح المسلح فقط بل في النضال السياسي الدؤوب.
إننا في وحدات حماية الشعب YPG قيادة ومقاتلين، نؤمن بأن مفهوم الامة الديمقراطية هي الموجه الثقافي للعيش المشترك بين كل المكونات ونحن نتخذ منه اساسا لنا. كما ان وحدات حماية الشعب YPG ترى بأنها مسؤولة عن حماية الكرد والعرب والسريان في مناطق تواجدها في غرب كردستان فالإنتصارات التي حققتها في وجه قوة الظلم والطغيان والتكفيرين هو انتصار للشعب السوري بأسره. ومن هذا المنطلق فأن وحدات حماية الشعب YPG هي قوة اساسية في الثورة السورية وتشكل النواة الاساسية في بناء الجيش الوطني في سوريا المستقبل. ونؤكد على ضرورة بناء علاقات الصداقة المتينة والجدية بين كافة فصائل الثورة السورية التي تعمل من أجل حرية الشعب السوري وأهداف الثورة السورية وفي الوقت الذي نؤكد فيه بأننا نتطلع الي إقامة تحالفات عسكرية مع القوة الثورية الصادقة والملتزمة بمبادئ الثورة السورية في الحرية والعدالة الاجتماعية الديمقراطية. فإننا ندعو هذه القوة وقف الاقتتال فيما بينها واللجوء الى الحوار لتجاوز خلافاتها وتوحيد صفوفها.

إننا نؤمن بوحدة سوريا وحرية الشعب الكردي وباقي المكونات الأخرى من عرب وسريان وكلدواشور والعلويين والدروز والارمن وباقي الطوائف والأعراق ضمن سوريا ديمقراطية تعددية حرة ، ولكي تعيش هذه الثقافات مع بعضها الأخر نلتزم بواجب الدفاع عنها بكل جدية وإصرار.
كنا اعلنا في وقت سابق بأننا نتخذ من الإدارة الذاتية الديمقراطية مرجعية سياسية لنا كونها تمثل الإدارة السياسية لغالبية الشرائح في غرب كردستان وسنبقى ملتزمين بها حتى النهاية.
بناءً على كل ماذكر، فإننا لم نعد نرى من الضرورة التقدم بعمليات التمشيط والعمليات الحربية والتوسع في حال عدم التهجم علينا، وسنكتفي بحق الدفاع المشروع عن حدود المقاطعات الثلاث(الجزيرة-كوباني-عفرين) كما نتمنى بأن تأخد الأطراف المعنية من النظام السوري وجبهة النصرة وداعش مانقوله بعين الجدية وأي تصرف غير هذا سيواجه بأقصى رد فعل.
إننا في وحدات حماية الشعب YPG نجدد توجيه ندائنا إلى كافة ابناء شعبنا وكل المكونات الأخرى على طول هذه الجغرافية وفي مقدمتها شريحة الشباب من الجنسين بضرورة الالتفاف والتضامن حول وحدات حماية الشعب YPG كونها القوة الشبابية الأكثر فعالية والأكثر ديناميكيا على الأرض.
عاشت أخوة الشعوب
عاشت وحدات حماية الشعب
المجد والخلود للشهداء
القيادة العامة لوحدات حماية الشعب
01/03/2014

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *