وزراء خارجية أوروبا يبحثون الاثنين القادم ببروكسل الوضع بمصر بعد إقرار الدستور

7 فبراير، 2014 9:07 م 79 مشاهدة

كاثرين

رحاب نيوز – ر ن أ

الوضع المصري بعد اقرار الدستور على مائدة وزراء خارجية الاتحاد الأوروبى خلال اجتماع مجلسهم المقرر الاثنين المقبل ببروكسل، والذى سيتضمن عرض الوضع في مصر وخارطة الطريق نحو إجراء الاستحقاقين الرئاسى والتشريعى القادمين.

وصرح رومان نادال المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية الفرنسية فى مؤتمر صحفى اليوم أن وزير الشئون الأوروبية تييرى ريبونتان سيشارك فى اجتماع مجلس وزراء الشئون الخارجية الأوروبيين ببروكسل.

وأضاف نادال أن الاجتماع سيناقش عددا من القضايا الإقليمية والدولية الرئيسية ومن بينها نتائج مؤتمر "جنيف – 2" بشأن سوريا، كما يقدمون تقريرا حول آثار الأزمة السورية على النطاق الإقليمى لاسيما فى لبنان والعراق.

ويتضمن اللقاء استعراض الوضع فى ليبيا ومساهمة الاتحاد الأوروبى لتحقيق الاستقرار فى البلاد، فى سياق المؤتمر الذى من المقرر أن تستضيفه روما فى السادس من مارس القادم.

وأكد نادال أن الوزراء الأوروبيين سيبحثون الوضع فى تونس على ضوء إقرار الدستور الجديد وتشكيل الحكومة برئاسة مهدى جمعة.. كما يتبادل أعضاء مجلس الشئون الخارجية الأوروبية الآراء بشأن المساعدات الأوروبية لتونس، وكذلك تتطرق المناقشات إلى الوضع باليمن فى إطار اختتام الحوار الوطنى بنجاح. 

 

مواضيع ذات صلة



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *